“مش جدعنة”.. ماذا قال حبيب العادلي عن التسريبات الجنسية؟ (فيديو)

سيد موسى

تزامنًا مع الفيديوهات الجنسية الجنسية المنتشرة الآونة الأخيرة، تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” فيديو للواء حبيب العادلي، وزير الداخلية الأسبق في حكومة ما قبل الـ25 من يناير 2011، أثناء الاستماع لشهادته في “محاكمة القرن”، وتطرقه للحديث على بعض التسريبات الجنسية أو الشخصية (على حد قوله) والتي كانت تحصل عليها أجهزة الداخلية في إطار عملهم، وربطوه بالأوضاع الراهنة وخاصة قضية “الفيديوهات الجنسية الفاضحة”، في إشارة منهم إلى أن هذا أفضل رد على التسريبات المنتشرة الآن والحديث فيها وسط ضياع القيم.

وخلال الفيديو، قال “العادلي”: “أنا كنت بغرس حتة القيم الأخلاقية، بقول للإخوة وانتوا بتسجلوا، لو لقيتم الموضوع بعيدًا على اللي انت عاوزه، ووجدت إن فيها حاجات متعلقة بأخلاقيات وسلوك سيبك منها”.

وأضاف وزير الداخلية الأسبق: “بس هات صاحبنا وصاحبتنا وسمعوهم وقوللهم عيب كده مش كويسة وميصحش.. ليه كنت بعمل كده؟.. كنت بكافح”.

وعلل قيامه بذلك من أجل المكافحة والتجنيد، متابعًا: “منه مكافحة ومنه تجنيد، أنا بتكلم بوضوح، بس مفضحهاش، لإن الفضيحة دي مش مجدعة، الستر.. وكل واحد فينا بيقول يا رب الستر”.

من جانبهم أشاد مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي، بحديث اللواء حبيب العدلي، مرددين جملة: “الفضيحة مش مجدعة.. الستر”.

قضية الفيديو الإباحي المثارة

وقد أثيرت قضية الفيديوهات الجنسية، عقب انتشار مقاطع إباحية على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعى، تظهر فيه ممثلتين عاريتين تماما ويقمن بممارسة الشذوذ مع أحد الرجال وتم القبض عليهما بعد تحريات المباحث عنهم، ولحق بهن القبض على منى الغضبان خلال الساعات الماضية.

ووجهت النيابة لهم تهم ارتكاب فعل فاضح والتحريض على نشر الفسق والفجور، وذلك بعد اعترافهما بأنهما ظهرتا في الفيديو تحت تأثير الخمرة، في ظروف صعبة، مؤكدين أن الذي ظهر معهما وعدهما بالتمثيل والنجومية، وأنه تزوج بهما عرفيًا.

وتواصل لجنة الفحص، المكلفة من نيابة مدينة نصر بإشراف المستشار تامر العربي المحامي العام الأول، عملها في فحص الفيديوهات المنسوبة للفنانتين منى فاروق وشيما الحاج، وذلك في القضية المعرفة إعلاميًا بـ فيديو منى فاروق مع خالد يوسف وشيما الحاج.

وما زالت النيابة في انتظار التحريات، للتواصل للشخص الذي ظهر بالفيديو، حيث قررت أول أمس الأحد، تجديد حبس الفنانتين لحين الوصول لذلك الشخص.

وانضمت مؤخرًا سيدة الأعمال، منى الغضبان، لتلك القضية، حيث ألقت الأجهزة الأمنية القبض عليها خلال الساعات الماضية، بعد أن ثبت تورطها في نفس الفيديهوهات الجنسية التي ظهرت بها الفنانتين، منى فاروق وشيما الحاج.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق