“الآثار”: المومياوات المضبوطة قبل تهريبها فى مطار القاهرة “أثرية”

تمكنت الوحدة الأثرية بقرية البضائع بمطار القاهرة الدولى من ضبط أجزاء لمومياوات داخل أحد الطرود أثناء محاولة تهريبها خارج البلاد، وذلك بالتعاون مع مسئولى الأمن والجمارك بالمطار.

وقال حمدى همام، رئيس الإدارة المركزية للمنافذ والوحدات الأثرية بالموانئ المصرية، إن سلطات الجمارك اشتبهت فى وجود جسم غريب داخل أحد السماعات الموجودة بأحد الطرود المشحونة إلى بلجيكا، وقامت السلطات بالتحفظ على جميع الطرود لفحصها وعرضها على اللجنة الأثرية المختصة.

وأضاف “همام” أنه على الفور تم تشكيل لجنة مختصة من وزارة الآثار برئاسة جرجس منير، مدير عام الوحدات الأثرية بمبانى الركاب بمطار القاهرة الدولى، والتى قامت بدورها بالفحص المبدئى للسماعات باستخدام جهاز الأشعة X-rays و الذى أشار إلى وجود أجزاء من هياكل عظمية مخبئة داخل جسم السماعة.

المضبوطات الاثرية

ومن جانبه قال على رمضان، مدير الوحدات الأثرية بقرى البضائع، إنه بعد استخراج أجزاء الهياكل العظمية المخبئة داخل السماعة وفحصها تم التأكد من أثريتها ومصادرتها لصالح وزارة الآثار طبقا لقانون حماية الآثار رقم 117 لعام 1983 وتعديلاته.

المضبوطات الاثرية

وأضافت إيمان عبد الرءوف مدير عام المنافذ الأثرية أن القطع المضبوطه عبارة عن 6 أجزاء لاثنين من المومياوات عليها بقايا لفائف التحنيط والراتينج، وتشمل أجزاء من القدم والساق اليمنى واليسرى واليد اليسرى والجزء العلوى من الذراع الأيمن ملتصق بجزء من القفص الصدرى للمومياء الثانية بالإضافة إلى الجزء السفلى من اليد اليسرى لنفس المومياء.

وأشارت إلى أن اللجنة قررت سرعة تسليمها للمتحف المصرى لاستكمال أعمال الفحص والترميم.

المضبوطات الاثرية
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق