ترتدي سروالاً غير محتشم.. طاقم طائرة يمنع مسافرة بسبب ملابسها (صورة)

بسنت محمد

قررت شابة بريطانية السفر من بلادها إلى إسبانيا بملابس رأت أنها مناسبة تماماً، ولكن كان لطاقم طائرة الرحلة التابعة لشركة توماس كوك المتجهة من برمنجهام في بريطانيا إلى تينيريف في إسبانيا رأي آخر.

قطعة ملابس علوية باللون الأسود وسروال سبباً إزعاجاُ للمسافرين حسبما قال أحد أفراد طاقم الطائرة، بعد ان طلب منها أن تغطي جسمها وإلا عليها النزول من الطائرة لأن ما ترتديه “غير ملائم”.

ومع أنها شرحت للطاقم أنه لا يوجد ذكر لما يجب ولا يجب ارتداءه في سياسة الشركة على الانترنت، إلا أن الموقف لم يهدأ حتى أعطت قريبة لها سترة لترتديها، وعندها تركها الطاقم تسافر على متن الرحلة، بالرغم من أنها ووجهت سؤالا لمن في الطائرة إن كان ما ترتديه يسبب ازعاجا، فلم يجب أحد، على حد قولها.


نشرت إيميلي على حسابها الشخصي بموقع “تويتر” صورتها وهي مرتدية الملابس التي سببت تلك الضجة، وسألت متابعيها إن كان ذلك مناسبا خلال السفر أم لا.

وتباينت رردود الأفعال بين مؤيد ومعارض ،حيث هناك من دعمها وقال: “ما دام أن الشركة لم تحدد ما هي “الملابس المناسبة” فهي لم تقترف خطأ”، بينما آخرون قالوا ، إن ما ترتديه يكشف كثيرا عن جسمها ووصفها البعض بأنها تسافر مرتدية حمالة صدر فقط.

من جانبها اعتذرت شركة توماس كوك للرحلات الجوية فقالت إنها “تعتذر للمسافرة وأن موظفيها كان عليهم التعامل مع الموقف بشكل أفضل.”

وأوضحت الشركة  أن سياسة “الملابس الملائمة” الخاصة بها تنص على “إن كان الزبون يرتدي ملابس غير مناسبة فلن يسمح بالسفر ما لم يتم تغيير الملابس”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق