الغاز المسيل للدموع يغطي ملعب مباراة الإسماعيلي والإفريقي

وقعت أعمال شغب أثناء مباراة الإسماعيلي مع مضيفه الإفريقي التونسي بالملعب الأولمبي برادس في تونس.

وشهد الملعب الأولمبي برادس  أعمال شغب وعنف في المباراة التي تجمع الإسماعيلي مع بطل تونس في الجولة السادسة والأخيرة من المجموعة الثالثة لدوري أبطال إفريقيا.

ووقعت اشتباكات وأعمال شغب بين أنصار الإفريقي وقوات الأمن المكلفة بتأمين اللقاء ، وتدخل بعض أنصار فريق الإفريقي لإنهاء أعمال العنف في المدرجات واستعملت الغاز المسيل للدموع.

وامتلئ الملعب الأولمبي بالغاز الذي أقلق اللاعبين من الجانبين، فأوقف الحكم السوداني اللعب قبل أن يأمر باستئنافه بعد قرابة 5 دقائق ، ورغم استئناف اللعب إلا أن الكر والفر بين عدد من أنصر الإفريقي، ورجال الأمن التونسي لا يزال متواصلًا حتى الآن مما تسبب في إيقاف المباراة مع الدقيقة (76) وتحديدًا بعد تقدم الإفريقي بالهدف الأول من ركلة جزاء، قبل أن تستأنف المباراة مرة أخرى.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق