• بحث عن
  • الرئيس التونسي يتهم الحكومة والإخوان بالسطو على صلاحياته ويطالب بتعديل الدستور

    ذكرت وكالة أنباء “الأناضول”، إن الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، دعا إلى تعديل الدستوي التونسي، في خطابه بمناسبة عيد الاستقلال، الذي يوافق اليوم الأربعاء 20 مارس.

    وقال السبسي، إن الرئاسة التونسية أعدت مقترحات لإدخال تعديلات على الدستور، متابعًا: “نحن اليوم في سنة إنتخابية، ولابد من إعادة فهم الدستور والتفكير في تعديل بعض فصوله، ونحن نقبل كل القراءات من جميع الأحزاب حتى التي تلك التي تحمل مرجعية إسلامية”.

    وأضاف الرئيس التونسي، أنه ليس من صاغ الدستور الذي شهد العالم بأنه من أفضل الدساتير، والذي ضمن المساواة بين المرأة والرجل في الميراث، مشددًا على ضرورة التمسك بالوحدة الوطنية، حيث أن “تونس مريضة ويجب العمل على انقاذها بتضافر الجهود”.

    وشدد السبسي، أن الدولة فوق الأحزاب، والأحزاب فوق الأشخاص، موضحًا أنه لا يدري إن كان سيعتلي نفس المنصة في العام المقبل ولكنه يتمنى الخروج بتونس من هذا النفق المظلم.

    واتهم الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، رئيس الحكومة يوسف الشاهد، وإخوان تونس، بالسطو على دوره وصلاحياته التي منحها له الدستور التونسي، مبينًا أن الدستور نص على أن  السلطة تمارس من الحكومة ورئيس الحكومة ورئيس البلاد، لكن  تم التخلي عن رئيس البلاد أخيرًا بتوافق بين النهضة ورئيس الحكومة.

    وشدّد على أن السلطة في تونس أصبحت تحتكرها الحكومة، وتم الاتفاق على تمرير التعديل الوزاري الأخير دون المرور برئيس البلاد .

    واعتبر الباجي قائد السبسي أن ما حدث من إلغاء لصلاحيات رئيس البلاد، أمر خطير جدًّا ويعتبر اعتداءً على الدستور التونسي .

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق