القصة الكاملة للقبض على محامية بمحكمة المنيا بسبب ملابسها الفاضحة (صور)

أوضحت إحدى المحاميات، ملابسات واقعة القبض على محامية بمحكمة المنيا خلال إحدى الجلسات بسبب عدم لياقة ملابسها ومظهرها.

وكتب المحامية على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “على النقابه تحرى الدقه قبل الإدلاء بأى تصريحات أو قرارات، فقد أصدر النقيب بيان بالتحقيق فى واقعه تحدثت عنها السوشيال ميديا ولم تتحرى الدقة فيها لا علاقة لها بالواقع، وعندما بحثنا فيها وجدت أن طالبة بالسنة الثالثة بالحقوق دخلت لقاعة الجلسة وهى تتحدث بالتليفون مما لفت انتباه رئيس المحكمة، فطلب الكارنية منها لعمل مذكرة بدلا من حبسها لولا تدخل المحامين لاحتواء الأمر”.

وأضافت: “المحامين هم من طلبوا منها مسح المكياج وليس القاضى وانتهت الأزمة والشو الإعلامى للبعض، الغلط من البداية للزميل التى تعمل بمكتبه وكاد أن يتسبب فى عمل محضر انتحال صفة لولا تدخل المحامين ومجلس القليوبية”.

وتابعت: “مع الاعتذار الكامل لمحاميات المنيا العظماء مثال الهيبة والعظمة واحترام المهنة، السادة الزملاء بلاش تحامل على المحاميات أسأتم إلينا جميعا بلا استثناء”.

وكان قد أصدر سامح عاشور، نقيب المحامين، قرارًا بالتحقيق على وجه السرعة مع المحامية التي أمرت المحكمة بالقبض عليها بسبب عدم لياقة ملابسها ومظهرها بمحكمة المنيا.

كما كلف الشئون القانونية بإعداد مذكرة للتفتيش القضائي بشأن عدم التزام القاضي بأحكام قانون المحاماة “51” بضرورة تحرير محضر وإرساله للنقابة أو النيابة حسب الأحوال إذ لايجوز له إلقاء القبض أو الاحتجاز.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق