• بحث عن
  • الدراما تُنير المظلم مجتمعيًا.. «قيد عائلي» ينحاز للحكم الشرعي للزواج من شقيقتين

    أحمد الجندي

    جلست الأربعينية “ميرفت” أمام شاشة التلفاز بعد يوم شاق، لتستعيد نشاطها وتتابع هوايتها المفضلة في مشاهدة الأعمال الدرامية.

    اندهشت “ميرفت” وهي تشاهد مسلسل “قيد عائلي” من الشجن والمشاعر الحزينة من سعيد “صبري فواز” خلال تصفحه لصور جميلة “دينا فؤاد” قبل أن تظهر من الخلف زوجته هالة “دنيا عبدالعزيز” فتوجه له أحاديث جانبية لمداراة حنينه الشديد لجميلة التي ما زال يحتفظ بصورها.

    اندهاش “ميرفت” تجدد مع أحداث الحلقة الثالثة من مسلسل “قيد عائلي” المعروض حاليا للمرة الأولى على شاشة “dmc” بعد ظهور أكبر لملامح الشخصيات وعلاقاتها، فتفاجئت بأن جميلة وهالة أشقاء.

    آراء الإفتاء ونُقاد الفن وصانع العمل في القصة

    وعلق مؤلف المسلسل السيناريست محمد رجاء على التناول الجديد لقضية الشقيقتين بأنه غير متفاجئ بذات الدرجة التي عليها المشاهدين، موضحًا أنه يأخذ من الواقع ويعطي للجمهور، والواقع مفاجئ لي على المستوى الشخصي بأحداث مثيرة وساحرة.

    “هجوم بالجُملة على بوسي”.. تعرف على تفاصيل الحلقة الـ 7 من قيد عائلي (صور وفيديو)

    وأكد رجاء لـ”القاهرة 24″، أن جدلية قضية هالة وجميلة” يُحسب في نجاحها لفريق عمل “قيد عائلي”، وترجمة أحداث الواقع على الشاشة وبين شخصيات العمل الدرامي.

    وقال الدكتور خالد عمران، أمين الفتوى بدار الإفتاء في حكم زواج الأخت من زوج أختها: “إذا طلق زوجته وانتهت العدة لا مانع شرعا من الزواج من أختها ولكن يجب مصاحبة العرف الاجتماعي في هذه المسألة.

    وأعرب  الناقد الكبير طارق الشناوي، عن سعادته بالمسلسل والدراما التي يقدمها المؤلف، وقال في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″: “للمرة الأولى أرى هذا بالدراما المصرية”، مضيفًا: يُحسب لـ محمد رجاء إصابته لهدف لم يسبقه أحد، ونادرًا التفكير بها”.

    وتابع: “الدراما بالأساس يجب عليها مناقشة المسكوت عنه، لأن أحد مقوماتها إنارة المناطق المُظلمة”، مؤكدًا: “ليس شرط تكون ظاهرة بس الأهم أنها موجودة وشرعية”.

    مسلسل “قيد عائلي” تأليف محمد رجاء، إخراج تامر حمزة، إنتاج سينرجي، بطولة ميرفت أمين، بوسي، صلاح عبد الله، عزت العلايلي، ميرنا وليد، محمد رياض، كارولين عزمي، رامي وحيد، سيمون، نضال الشافعي، ريم البارودي، وآخرون.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق