• بحث عن
  • لهذه الأسباب.. رئيس قطاع المياه الجوفية: عام 2018 آمن من مخاطر السيول

    كشف المهندس  سيد سركيس رئيس قطاع المياة الجوفية، عن إنشاء غرفة عمليات لتنسيق جهود أجهزة الدولة المختلفة في مواجهة أخطار السيول تضم نحو (265) مسئول و قيادي كما تتيح الغرفة الاطلاع على خرائط توقعات الأمطار و السيول لفترة ثلاثة أيام قادمة الأمر الذي ساهم بفاعلية في مواجهة موجات الأمطار و توخي الحيطة و الحذر برفع جاهزية تلك الجهات و اتخاذ الإجراءات الوقائية الاستباقية الملائمة.

    و تدعيماً لهذه الجهود فقد جرى الإنتهاء من تنفيذ أعمال الحماية من مخاطر السيول و شملت الأعمال إقامة عدد (20) منشأ حماية بمحافظتي جنوب سيناء و البحـر الأحمـ ، و إنشاء مخر سيل الشيخ عبادة بمحافظة أسيوط، و كذا إنشاء عدد من السدود و البحيرات بمناطق أبو زنيمة في محافظة جنوب سيناء و وادي علم بالغردقة في محافظة البحر الأحمر بالإضافة إلى إنشاء نحو (10) خزانات أرضية بمحافظة مطروح.

    وأكد أن هذه الأعمال التي تهدف في مجملها إلى حماية الأفراد و الممتلكات من تلك المخاطر الجسام بالاضافة الى الاستفادة من كميات الامطار التى يتم حصادها وحجزها فى هذه المنشآت لاستغلالها فى الشرب والزراعة بالتجمعات البدوية وقد تم لأول مرة إدراج بند صيانة السدود في ميزانية الوزارة مثل إزالة الإطماءات بعد كل سيل من أمام سدود الحماية حتى يكون السد في وضع آمن لاستقبال السيل التالي.

    وأشار سركيس إلى أنه فى نطاق إستراتيجيات الحفاظ على البيئة و استخدام موارد الطاقة الجديدة و المتجددة تم تحويل تشغيل عدد (25) بئر من العمل بطاقة السولار إلى العمل بخلايا الطاقة الشمسية مع توريد طلمبات حديثة ملائمة، مؤكدا أن اللجنة المشكله من قطاع المياة الجوفية ومصلحة الرى ومصلحة الميكانيكا والكهرباء تقوم بحصر الآبار الجوفية بالدلتا والعمل على تأهيلها للمساهمه في تحسين حاله الرى وخصوصا في نهايات الترع.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق