• بحث عن
  • مذكرتي تفاهم بين مصر والسنغال في التشاور الدبلوماسي والخدمات العامة والتدريب

    مؤشر فيروس كورونا في مصر

    المصابون
    985
    المتعافون
    216
    الوفيات
    66

    مؤشر فيروس كورونا عالميا

    المصابون
    1117882
    المتعافون
    228994
    الوفيات
    59203

    قال الرئيس السنغالي، ماكي سال، إن بلاده ستتعاون مع مصر لصالح القارة الإفريقية، موضحًا أنه تناول مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، موضوعات متعلقة بعلاقات البلدين ومسائل ذات اهتمام مشترك.

    وأضاف خلال فعاليات المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس السيسي، أن مصر والسنغال يتعاونان ضمن العديد من المحافل والمجالس الدولية، مثل منظمة المؤتمر الاسلامي والاتحاد الإفريقي ومنظمة التجارة الحرة.

    وأشار، إلى أنه وقع مع الرئيس السيسي على عدة إتفاقيات، فضلًا عن مذكرتي تفاهم للتشاور الدبلوماسي وأخرى تدعم  التعاون بين البلدين فيما يتعلق بالخدمات العامة والتدريب.

    وتابع الرئيس السنغالي: “نحن بصدد تعزيز تعاوننا على الصعيد الاقتصادي ونسعى سويًا لتعزيز قطاع الاسكان والتدريب المهني والتعليم العالي من بين قطاعات عدة، كما تطرقنا وتناولنا كذلك مسألة البنية التحتية، فضلًا أنه لدينا العديد من الطلاب السنغاليين في مصر، نود تعزيز فرصهم وتأهيلم في الجامعات المرموقة لدعم حكومتنا”.

    وأعرب الرئيس السنغالي، ماكي سال، عن عميق الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي في إطار الزيارة الرسمية، متطلعًا إلى زيارات أخرى.

    وكانت انطلقت منذ قليل، جلسة العمل المشتركة، والقمة الثنائية المشتركة، بين الرئيس عبدالفتاح السيسي، ورئيس السنغال ماكي سال، بقصر الرئاسة السنغالي في العاصمة داكار.
    تأتي تلك الجلسة، ضمن العديد من الجلسات التي عقدها الرئيس عبد الفتاح السيسي، ضمن جولته الخارجية التي شملت غينيا وكوت ديفور والسنغال.
    ورحب رئيس السنغال ماكي سال، بزيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤكدًا أن هذه الزيارة الرسمية جزء من رغبة متبادلة لتقوية العلاقات بين السنغال ومصر، مشيرا إلى عمق العلاقات التاريخية بين البلدين وضرورة العمل على تطوير مختلف أطر التعاون المشترك.
    واستقبل الرئيس السنغالي ماكي سال، الرئيس عبدالفتاح السيسي، بمقر رئاسة الجمهورية في داكار، حيث أجريت مراسم استقبال رسمية للسيسي، وعزفت الموسيقي العسكرية السلام الوطني لجمهورية مصر العربية، كما صافح الرئيسان حرس الشرف، وانطلقت قبل قليل قمة بين الزعيمين بقصر رئاسة داكار.
    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    CIB
    CIB
    إغلاق