الحركة الشعبية المعارضة في السودان تعلن وقف الأعمال العدائية لمدة ثلاثة أشهر

أعلنت الحركة الشعبية المعارضة في السودان، وقف الأعمال العدائية لمدة ثلاثة أشهر.

وكان قد أصدر رئيس المجلس المجلس العسكري الانتقالي بالسودان الفريق أول عبد الفتاح البرهان، اليوم الأربعاء قرارا بمحاربة الفساد تضمن توجيها للبنك المركزي بحجز الأموال المشبوهة ومراجعة حركة الأموال اعتبارا من أول أبريل الجاري.

وأوضح بيان صحفي صادر عن إعلام المجلس العسكري، أن الفريق أول عبد الفتاح البرهان، أصدر اليوم قرارا خاصا بإجراءات محاربة الفساد ومحاسبة المفسدين.

ووجه القرار بنك السودان المركزي بحجز الأموال التي تكون محل شبهة وإبلاغ السلطات المختصة بذلك.

ونص أيضا على مراجعة حركة الأموال اعتبارا من أول أبريل الجاري بواسطة البنك المركزي والإبلاغ عن أي حركة كبيرة أو مشبوهة للأموال عن طريق المقاصة أو التحويلات.

ووجه القرار المسجل التجاري العام بوقف نقل ملكية أي أسهم إلي حين إشعار آخر مع الإبلاغ عن أي نقل لأسهم أو شركات بصورة كبيرة أو مثيرة للشك اعتبارا من أول أبريل.

عاجل.. اعتقال رئيس البرلمان السوداني في مطار الخرطوم

ولاحقا، أصدر رئيس المجلس العسكري الانتقالي مرسوما يلزم كافة المؤسسات الحكومية أو التي تمتلك فيها الخرطوم حصة بالإفصاح الفوري عن حساباتها المصرفية وممتلكاتها داخل وخارج السودان خلال ثلاثة أيام.

ووفقا لتعميم صحفي، ألزم المرسوم كافة الوزارات والهيئات والمؤسسات والشركات والكيانات الحكومية وجميع الجهات التي تمتلك حكومة السودان فيها حصة أن تتقدم بالبيانات اللازمة حول الحسابات المصرفية والإيداعات والأوراق المالية والمبالغ النقدية أو أي معادن نفيسة أو مجوهرات داخل وخارج السودان.

وقضي المرسوم بتسليم هذه البيانات للبنك المركزي والجهات المختصة خلال 72 ساعة فقط، وحذر المخالفين من عقوبات بالسجن لمدة لا تتجاوز عشر سنوات أو الغرامة أو العقوبتين معا.

ويتولى المجلس العسكري الانتقالي بالسودان مسؤولية إدارة شؤون البلاد بعد الإطاحة بنظام الرئيس عمر البشير.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق