ترى أن الدستور “جامد” وضغوط وراء تصريحات ماكرون عن حقوق الإنسان.. من هي المصرية المتبرعة لإعمار كاتدرائية نوتردام؟

تبرعت الدكتورة جيهان جادو المصرية وسفيرة النوايا الحسنة لحقوق المرأة بباريس وعضو مجلس الحي بمحافظة فرساي، بمبلغ لإعادة إعمار كاتدرائية نوتردام.

وتلقت الدكتورة جيهان جادو، رسالة من الجمهورية الفرنسية تشكرها فيها على شعورها وعلى الوقوف بجانب فرنسا وتقديم الدعم لإعادة إعمار الكاتدرائية، ولذا يستعرض “القاهرة 24” عددًا من المعلومات عنها..

تشغل منصب سفيرة مصر لدي المجلس الأوروبي للمواطنة، كما تشغل عضو مجلس حي فرساي بفرنسا، وعضو لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس القومي للمرأة.

ترى جادو أن دستور مصر “جامد” ليس به مرونة، وتتطلب إجراءات خاصة لتعديلها، ودعت أطياف الجماهير في أكثر من ماسبة للمشاركة في الاستفتاء على مواد الدستور.

أكدت أن تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن ملف حقوق الإنسان في مصر، أتت بعد الضغط عليه من المنظمات التي طالبته بالحديث حول هذا الأمر.

كرمها مؤتمر مصر تستطيع بالتاء المربوطة”، الذي تنظمه وزارة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج كواحدة من السيدات اللاتي لهن تأثير كبير على المجتمع المصري.

تعتبر جيهان جادو أول مصرية تشغل منصب سفيرة النوايا الحسنة للدفاع عن حقوق المرأة والسلام العالمى، وهو منصب رفيع لم تصل إليه كثير من السيدات في الشرق الأوسط.

كانت عضو لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس القومي للمرأة المصرية، وسفيرة النوايا الحسنة من المفوضية الدولية لحقوق المرأة.

كما حصلت على شخصية العام من مؤسسة سيدة الأرض لعام 2015، وحصلت على دكتوراه في القانون الإداري بتقدير جيد جدا مع مرتبة الشرف من جامعة طنطا، إضافة إلى دبلوم اللغة الفرنسية من المركز الثقافي الفرنسي بالإسكندرية، وحصلت أيضًا على شهادة تعليم اللغة الفرنسية من وزير التعليم الفرنسي.

تعتبر جادو أحد أهم الناشطين في باريس فنظمت عدة فعاليات منها الأسبوع الثقافي المصري بباريس2010، تنظيم مهرجان في حبمصر بباريس2011 مبادرة دعم السياحة الداخلية في مصر ودفع عجلة الإنتاج، مبادرة للتعايش السلمي والتسامح، مبادرة احفال الجالية المصرية بقناة السويس الجديدة.

لم يتوقف تكريمها داخل الحدود المصرية فقط بل حصلت على درع التميز من دولة الجزائر، ودرع من مجلس الجالية المغربية من الملك محمد السادس.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق