كيف أثرت أحداث السودان على أعمال شركة القلعة المصرية؟

تأثرت أنشطة وأعمال مصنع الأسمنت التابع لشركة القلعة للاستشارات المالية بنسبة 26.5%، بمحافظة شمال الخرطوم، وذلك بسبب التغيرات السياسية الجارية في السودان بالسلب.

وأوضحت شركة القلعة خلال بيان للبورصة المصرية اليوم، أن الأحداث الجارية في السودان أدت إلى التأثير على أنشطة وأعمال مصنع التكامل للأسمنت في محافظة شمال الخرطوم لمدة يوم واحد، حيث كان متوقعاً وصول شحنة وقود مازوت ولكنها تأخرت بسبب إغلاق الطرق.

وكان وزير الدفاع السوداني المستقيل الفريق أول عوض بن عوف، أعلن يوم الخميس الماضي عزل عمر البشير والتحفظ عليه في مكان آمن، بعد تظاهرات احتجاجية معارضة لحكم البشير.

وأعلن الجيش السوداني عن فترة انتقالية لمدة عامين يتخللها إجراء انتخابات، حيث تم تعطيل العمل بالدستور وحل المجلس الوطني ومجالس الولايات.

وأعلن  وزير الدفاع السوداني الفريق أول عوض بن عوف، تنحىه  عن رئاسة المجلس العسكري الانتقالي بالسودان، بعد تظاهرات معارضة لتوليه مقاليد رئاسة المجلس العسكري الانتقالي المنوط به إدارة البلاد للفترة القادمة، وتم تعيين الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان عبدالرحمن رئيساً للمجلس العسكري الانتقالي.

وسجلت الشركة صافي ربح بلغ 298.42 مليون جنيه منذ بداية يناير حتى نهاية سبتمبر 2018، مقابل صافي خسائر بلغت 4.13 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وارتفعت إيرادات الشركة، حيث سجلت 9.39 مليار جنيه خلال (يناير – سبتمبر 2018)، مقابل 6.44 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق