هل يطلب الخطيب تأجيل مباراة الأهلي وبيراميدز بعد قرار منع حضور الجمهور؟

ألقت أزمة منع جمهور القلعة الحمراء من حضور مباراة الأهلي وبيراميدز في اللقاء المؤجل من الأسبوع 25 من منافسات الدوري الممتاز، بظلالها على مستقبل اللقاء المزمع إقامته غدًا.

الأهلي احتج رسميًا على قرار اتحاد كرة القدم المصري، بإبلاغه أن لقاء الأهلي وبيراميدز سيقام بدون جمهور، نزولًا على رغبة الأمن.

الأهلي قد أصدر بيانًا قال فيه، إنه قد أخطر الجهات المختصة باحتجاج مجلس الإدارة على منع الجماهير من حضور المباراة بعد تلقيه معلومات تفيد برغبة الجهات الأمنية في إقامة المباراة بدون مشجعين.

وأضاف أن مجلس الإدارة برئاسة الكابتن محمود الخطيب يجري اتصالات مكثفة مع الجهات الأمنية لحل هذه الأزمة، خاصة وأن مصر تستعد لاستقبال أكبر حدث رياضي في القارة الإفريقية باستضافة كأس الأمم ٢٠١٩ في يونيو القادم.

فيما تبرأ مجلس إدارة اتحاد كرة القدم، من الأزمة التي صاحبت لقاء الأهلي وبيراميدز، مبينًا أن الجبلالية ولجنة مسابقاتها، ليس لها دورًا في أزمة لعب المباراة بدون جمهور، بينما القرار بيد الأمن وحده.

الأهلي بات على موعدًا مع أزمة جديدة بسبب مباراة بيراميدز، فالتلميحات تتزايد حول طلب الأهلي تأجيل اللقاء بسبب منع جمهوره من الحضور، خاصةً وأن مباراة الزمالك وبيراميدز على ذات الملعب، شهدت حضور جماهيري دون وجود أزمة.

الأهلي أكد أيضًا، أن مباراة الدور الأول لم يكن بها حضورًا جماهيريًا وهذا كان حق بيراميدز فهو صاحب اللقاء، أما تلك المباراة فهي للنادي الأهلي ولا يحق حرمانه من جمهوره، خاصةً بعد حضوره الكثيف في مباراة الفريق أمام صن داونز في دوري أبطال إفريقيا.

واختتم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، اليوم الأربعاء، استعداداته لمواجهة بيراميدز المقرر لها مساء غدٍ الخميس في اللقاء المؤجل من الأسبوع 25 بمسابقة الدوري الممتاز والمقرر له علي ملعب بتروسبورت.

ويعلن مارتن لاسارتي المدير الفني للفريق قائمة معسكر مباراة بيراميدز عقب انتهاء المران المسائي الذي يقام على ملعب التتش بالجزيرة للدخول في معسكر مغلق.

ويتصدر الأهلي جدول الدوري برصيد 58 نقطة بعد فوزه الأخير على مصر المقاصة 2-1 في المباراة التي جمعت الفريقين على استاد بتروسبورت في الجولة 28 من منافسات الدوري الممتاز.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق