تكليف وزراء خارجية أفارقة بمتابعة التطورات في السودان ورفع تقرير إلى رؤساء الدول

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن مباحثات القادة الأفارقة اليوم، عكست إرادة سياسية مشتركة نحو العمل الجماعي، وإعادة تأكيد الالتزام بوحدة السودان ودعم استقراره.

وأضاف خلال الكلمة الختامية باجتماع القمة التشاوري للشركاء الإقليميين للسودان، بقصر الاتحادية بالقاهرة، أنه تم التوافق على منح المزيد من الوقت لتنفيذ تلك الإجراءات، وطالبوا السلطات السودانية بانخراطهم البناء مع الاتحاد الإفريقي.

وعبر الرئيس، عن بالغ التقدير للشجاعة والعزيمة التي أبدتها جموع الشعب السوداني في سعيها السلمي نحو تلبية آمالها وتطلعاتها المشروعة في التحول الديمقراطي السلمي.

وشدد، على ضرورة معالجة الأوضاع الحالية في السودان، استنادًا إلى سرعة استعادة النظام الدستوري من خلال عملية سياسية ديمقراطية يملكها ويقودها السودانيون انفسهم.

وأكد الرئيس السيسي، أن الاجتماع توافق على حرص القادة على دعم جهود السودان لتأمين حدوده ومكافحة ومنع أي أنشطة غير شرعية عابرة للحدود، مثل تهريب الاسلحة والبشر، معلنًا توجيه وزراء خارجية الدول المشاركة بعقد اجتماع متابعة خلال شهر، لنظر في تطورات في السودان، ورفع تقرير إلى رؤساء الدول والحكومات في العالم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق