• بحث عن
  • وادي دجلة يصدر بيانًا يوضح أسباب قرار إلغاء نشاط كرة اليد

    بعدأن نظم عدد من أعضاء نادي وادي دجلة وقفة احتجاجية في فرع النادي بأكتوبر اعتراضاً علي قرار مجلس إدارة أندية وادي دجلة بتجميد نشاط كرة اليد بالنادي.

    أصدر نادي وادي دجلة بيانًا بشأن قرار إلغاء نشاط كرة اليد وجاء نص البيان كالتالي:- 

    منذ نشأة أندية وادى دجلة و على مدار أكثر من خمسة عشر عاما و نحن نعمل على توفير كافة الإمكانات اللازمة من ملاعب، مستلزمات تدريب و فريق عمل متكامل متفق مع المواصفات والمعايير العالمية المتعارف عليها.

    فمنذ نشأتنا وضعنا نصب أعيننا هدف تربية و إعداد الأبطال لتمثيل النادى و مصر في المحافل والبطولات العالمية، فكان دائما الهدف واضح و معلن للجميع بأن نصبح “مجتمع الأبطال” و هو ما انعكس على إنجازات النادي الرياضية على الرغم من حداثة عهده أسوة بالأندية العريقة المتنافسة في شتى الأنشطة و المجالات الرياضية .

    أما فيما يخص نشاط كرة اليد و الذي يعد من الأنشطة الوليدة بأندية وادى دجلة حيث لم يمض على البدء فيه سوى ثلاثة سنوات. وتم تفعيل النشاط لتلبية رغبة بعض الأعضاء فكانت الاستجابة لهم بإنشاء و تكوين فريق كرة اليد في نادى واحد من أندية وادى دجلة دون الأندية الخمسة الأخرى .إلا أننا بعد دراسات و مباحثات دامت أشهر عدة، اتخذنا قرار ا بإلغاء نشاط كرة اليد. على الرغم من صعوبة القرار بالنسبة لنا، إلا أنه كان ضروريا و حتميا و ذلك للأسباب التالية:

    • اختلاف رؤية وادى دجلة ، فليس الهدف من الرياضة هو الممارسة و المشاركة فقط بل صناعة الأبطال و المنافسة على البطولات سواء محلي ا أو على مستوى المحافل الدولية، و هو الأمر الذى يستلزم التخصص و التركيز على بعض الرياضات دون الأخرى .
    • قلة عدد المشتركين بهذه الرياضة و الذى لا يتعدى المائة و أربعون لاعب و ذلك على عكس الرياضات الأخرى و التي يتراوح عدد المشتركين بها من الف إلى خمسة عشر الف لاعب و لاعبة .
    • عدم توافر المساحات اللازمة لتعميم اللعبة بجميع أندية وادى دجلة .
    • استحالة استخدام نفس الملاعب الخاصة برياضتي كرة السلة و الكرة الطائرة و ذلك لعدم وجود مساحة زمنية نظرا لكثرة عدد المشتركين بهاتين الرياضتين .

    وقد تم دراسة كافة الحلول التي تحول دون اتخاذ هذا القرار وتبين أنها حلول مؤقتة لن تعالج الأمر بشكل جذري .

    و بناءا على ما سبق و من موقع المسئولية و حرص ا منا على عدم تفاقم الأمر مستقبلا ، تم اتخاذ القرار المذكور بإلغاء النشاط .

    و إذ ندعو السادة أولياء أمور أبنائنا من اللاعبين المتضررين من هذا القرار العمل جنب ا إلى جنب مع إدارة النادى حتى نتمكن سويا من إعادة دمجهم بإحدى الرياضات الأخرى بالنادي حرصا منا على نشأتهم الرياضية القويمة فى مجتمع أندية وادى دجلة “مجتمع الأبطال “. و نعدكم بأننا سنظل نعمل جاهدين بشكل جماعي لتوفير كافة الإمكانات و السبل المتاحة لضمان المزيد من التقدم و النجاح لأبطالنا الرياضيين .

    و أخيرا نود أن نؤكد على احترامنا الكامل للقنوات الشرعية طبقا للقانون لحسم أية خلاف بين أندية وادى دجلة و الأعضاء الكرام.

    وقفة احتجاجية لأعضاء نادي دجلة بعد إلغاء نشاط كرة اليد 

    وكان قد نظم عدد من أعضاء نادي وادي دجلة وقفة احتجاجية في فرع النادي بأكتوبر اعتراضاً علي قرار مجلس الإدارة.

    وأعلن أعضاء نادي وادي دجلة وأولياء أمورهم عن غضبهم الشديد من قرار مجلس الإدارة خاصة أن الاشتراكات السنوية التي تم تسديدها تتضمن لعبة “الهاند بول” أيضاً فضلاً عن تسريح معظم أبنائهم في هذه اللعبة بعد قرار مجلس إدارة دجلة بتجميد النشاط.

    ويضم نادي دجلة ٧ فرق “هاند بول” من مواليد ٢٠٠٢ حتى ٢٠١٠ وفرع أكتوبر فقط هو الذي كان يتواجد به ملاعب “الهاند بول” وتم اغلاق الملعب الكبير من عام ونصف من قبل إدارة دجلة وقامت بارسال الفرق للتدريب في نقابة المهندسين ثم ألغت اللعبة تماماً بحجة عدم وجود أموال لتطوير الملعب المغلق أو أماكن لعمل ملاعب جديدة، علماً بأن النادي تحول إلى منطقة كافيهات كبرى .

    وكان عدد من لاعبي كرة اليد بقطاع الناشئين، وأولياء أمورهم قد اعتصموا في وقت سابق داخل فرع النادي بمدينة السادس من أكتوبر، وبدأ المعتصمون في ترديد شعارات داخل الاعتصام اعتراضاً على إلغاء النشاط بشكل مفاجئ وتهديد مستقبل اللاعبين.

    وادي دجلة يؤجر حمامات السباحة لأكاديمية خاصة.. وأعضاء النادي يشتكون لـ”الشباب والرياضة” (مستند)

    وردد المحتجون شعارات خلال الوقفة : “دجلة محطم الأبطال، دجلة مجتمع الكافيهات، لا لإلغاء الرياضة ومش هنسيب حق ولادنا”.

    يأتي ذلك في أعقاب موقف النادي الذي اتخذه في وقت سابق بالقضاء علي فريق السباحة بالنادي فيما يسمي بـ”الكروكوديل تيم ” من مواليد 2006 و 2005 و 2004 و2003 والعمومي وتخليه عن دوره في هذا الشأن كليةً وعهد بهذا النشاط لأكاديمية خاصة لا تهدف إلا للربح بالمخالفة لقانون الرياضة الجديد رقم 71 لسنة 2017 ولائحة الاندية الرياضية ولائحة النادي بالعناية بتنظيم نشاط أبناء أعضاء النادي من أجل تكوينهم تكوينا صالحا في النواحي الوطنية والرياضية والعناية بتكوين فريق الناشئين واعدادهم للبطولة، مما سيؤثر سلباً علي مستوى السباحين الذين يشكلون نواة مشروع بطل أوليمبي قومي يرفع اسم مصر خفاقا عاليا في كافة المحافل الدولية .

    وفي هذا السياق وبعد استغاثة أعضاء النادي بالجهات الإدارية المختصة وعلي رأسها الدكتور أشرف صبحي وزير الرياضة والمهندس ياسر إدريس رئيس اتحاد السباحة مازالت إدارة النادي تمارس دوراً متعنتاً في هذا الخصوص.

    حيث أكد أحد أعضاء النادي أن إدارة النادي قد رفضت الجلوس معهم كأعضاء لحل تلك الأزمة لطلبهم تعليق القرار الذي اتخذه مجلس الادارة بإلغاء فريق السباحة بالنادي، ثم التحاور بشأن ذلك القرار بما له من ايجابيات متى وجدت وما عليه من سلبيات وأرجع أن السبب الرئيسي يكمن في الربح والمكسب الذي يجنيه النادي من وراء التعاقد مع تلك الاكاديمية الخاصة ودون النظر الي مستقبل ومستوي السباحين بعد إقالة جهازهم الفني وتكليف آخر من تلك الأكاديمية مما ينذر بحدوث صعوبات قد تظهر في المستقبل .

    يذكر أن “القاهرة24” قد نشرت المستندات والمذكرات التي تقدم بها أعضاء نادى وادي دجلة،  للدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق