في اليوم العالمي لحرية الصحافة.. بالأرقام تعرف على ضحايا المهنة فى العام الماضي

بسنت محمد

يحتفل العالم اليوم ٣ مايو باليوم العالمي لحرية الصحافة، ذلك اليوم الذي حددته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، بهدف إحياء ذكرى اعتماد إعلان ويندهوك التاريخي الذي تم في اجتماع للصحافيين الأفارقة في 3 مايو 1991.

وفي هذا اليوم، نرصد لكم أعداد الصفحيين الذين قتلوا خلال العالم الماضي، حيث لقي 95 صحفيا على الأقل مصرعهم العام الماضي وهم يزاولون عملهم، بحسب إحصاءات الاتحاد الدولي للصحفيين.

“دعم مصر” يوافق على استثناء هيئتي الصحافة والإعلام من التعديلات الدستورية

كما يفوق عدد القتلى من الصحفيين العام الماضي نظيره في 2017، لكنه لم يبلغ الأعداد التي سُجلت في الأعوام السابقة لذلك، بعد اشتعال الحروب في العراق وسوريا، حيث رصد أكبر عدد للإعلاميين القتلى في 2006، عندما بلغ 155 إعلاميا.

ومن بين أشهر الصحفيين الذيت تعرضوا لجرائم القتل جذبت الاهتمام العالمي في 2018، كانت تلك التي راح ضحيتها الصحفي السعودي البارز جمال خاشقجي، حيث  قُتل في أكتوبر  الماضي بعد ذَهابه للقنصلية السعودية في تركيا.

ولقيت الصحفية لايرا ماكي مصرعها في شوارع مدينة لندندريفي أيرلندا، بينما كانت تغطي أعمال شغب، في المملكة المتحدة الشهر الماضي، وأعلنت جماعة شبه عسكرية منشقة في أيرلندا الشمالية مسؤوليتها عن العملية.

وتعبر أفغانستان إحدى أكثر البلاد دموية للصحفيين، حيث لقي فيها 16 صحفيا مصرعهم العام الماضي، بينما قُتل تسعة صحفيين أفغان في حادث واحد في العاصمة كابول، بعد الذهاب إلى موقع هجوم تفجيري لتغطية أحداثه، حيث تنكّر منفذ الهجوم في شخصية صحفي.

«الصحافة ليست سلطة».. أهم «8» نقاط تُلخص تصريحات ضياء رشوان بعد ترشحه لمنصب «النقيب»

أما في شرقي أفغانستان، قُتل مراسل بي بي سي، أحمد شان، في إحدى سلاسل هجمات شهدتها مقاطعة خوست.

وقتل 5 صحفيين رميا بالرصاص في هجوم على مكتب صحيفة كابيتال غازيت في ولاية ماريلاند الأمريكية، على يد رجل قيل إنه حاول مقاضاة الصحيفة قبل عدة سنوات.

وأوضح الاتحاد الدولي للصحفيين معدلات عدم التسامح مع الصحافة أو الصحفينن ارتفعت ، فضلاً عن ارتفاع معدلات الفساد والجريمة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق