للعام السابع.. يوم المحبة الأخوية بين الكنيستين القبطية والكاثوليكية

يعقد بعد قليل، اليوم الثلاثاء، لقاء جديد بين قيادات الكنيستين القبطية والكاثوليكية، وذلك في مناسبة ذكرى يوم المحبة الأخوية بين الكنيستين.

ويتضمن اللقاء الذي يعقد في كنيسة البيت التابعة للآباء اليسوعيين، كلمات لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وسفير الفاتيكان بمصر، برونو موزار، والبطريرك الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الأقباط الكاثوليك، إلى جانب بعض الجلسات النقاشية.

كما يشهد اللقاء الذي يحضره قيادات الكنيستين القبطية الأرثوذوكسية والكاثوليكية، مائدة محبة في ختام اليوم.

وبدأت فكرة يوم المحبة الأخوية في 10 مايو 2013، خلال زيارة قداسة البابا تواضروس الثاني، لقداسة البابا فرانسيس الأول، بابا الفاتيكان، وهو التاريخ ذاته الذي زار فيه مثلث الرحمات البابا شنودة الثالث، البابا بولس السادس، بابا الفاتيكان الأسبق، بالفاتيكان أيضًا عام 1973، وهي الزيارة الأولى لبطريرك قبطي للفاتيكان منذ مجمع خلقدونية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق