• بحث عن
  • اتهامات للبنك الأهلي بسرقة فكرة إعلان شهر رمضان من شركة دولية (فيديو)

    عبد الله أبو ضيف

    “النحت” أكثر ماهو فن عظيم يحتفي به الجميع في مختلف أنحاء العالم، تأثرًا بمدى قيمته للبشرية، إلا أنه يأخذ منحى آخر في مصر كمصطلح يتم استخدامه على حملات الترويح الإعلانية التي يتم سرقتها من حملات ترويجية أجنبية استغلالا لنجاحها الملحوظ في توصيل رسالتها للجمهور، الأمر نفسه ينطبق على إعلان أحد ابنوك المصرية، والذي اتهمه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسرقة فكرة إعلان لشركة كندية تعمل في مجال البيع الإلكتروني.

    ويبدأ الإعلان الأمريكي بدخول لصين إلى مقر المحل وهما يرتديان ما يخفي وجهيهما، ليطلبا سرعة الحصول على الأموال، ليقابله المسؤول في المكان ويخبره تحول المقر إلى مميكن بالكامل ولا يوجد أموال سائلة، الأمر الذي أدى إلى استغرابهم بشكل كبير قبل أن يتم القبض عليهما من الشرطة.

    وأبرز المعلومات عن الشركة الأجنبية، فإنها تقدم برامج نقاط البيع والتجارة الإلكترونية ومقرها في مونتريال ، كيبيك ، كندا، لشركات البيع بالتجزئة والمطاعم الصغيرة والمتوسطة مع حلول نقاط البيع، وتوفر لشركات البيع بالتجزئة والمطاعم الصغيرة والمتوسطة مع حلول نقاط البيع.

    ما حدث في الإعلان الكندي، حصل بـ”الكربون” في إعلان البنك المصري، والذي لم يغير سوى من اللغة الإنجليزية إلى العربية العامية، ليتناسب مع الجمهور المصري لتوصيل الرسالة.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق