• بحث عن
  • لماذا ارتفعت أسعار الليمون لـ50 جنيها في أسواق القاهرة؟

    شهدت الأسواق المحلية في مناطق مختلفة بالقاهرة ارتفاعا كبيرا في أسعار الليمون، ليصل حسب مستهلكين إلى 50 جنيها في بعض الأسواق، ما اعتبره البعض ارتفاعا غير مبرر لهذا المحصول المهم للكثيرين في شهر رمضان.

    وقال حاتم نجيب نائب رئيس اتحاد سوق العبور، لـ”القاهرة 24″، إن السبب في ارتفاع الأسعار هو قلة المعروض في الكميات الموجودة من الليمون في السوق، لأسباب تعود إلى التقلبات الجوية والتغيرات المناخية وسوء الأحوال الجوية التي شهدتها مصر خلال الفترة الماضية.

    وأضاف أن أسعاره في سوق العبور تتراوح من 25 إلى 30 جنيها للكيلو، وأن سوء إدارة وتخطيط التجارة الداخلية خاصة في القاهرة الكبرى، سببا آخر في ارتفاع أسعاره، مشيرا إلى أن الأسعار ستنخفض مع بدء العروة الصيفية لزراعة الليمون.

    وشدد على أن هناك عشوائية في التجارة الداخلية، ودخول المواطن هو العامل الأساسي لتحديد الأسعار في كل منطقة من قبل تجار التجزئة، لافتا إلى أن زيادة المنافذ الخاصة بالشركة القابضة للصناعات الغذائية، وترتيب وتخطيط الأسواق من جديد للقضاء على العشوائية واحتكار بعض المحتركين.

    ولفت أيضا إلى أن المنتجات موجودة ولكن نصنع الأزمة بالتكالب على الشراء مرة واحدة،  موضحا ضرورة استعداد المجمعات الاستهلاكية للمواسم التي يكون فيها زيادة وطلب على المنتجات.

    بينما أكد العمدة ماهر غنيم أحد كبار مزارعي الموالح، أنه لا يوجد طرح كبير في أشجار الليمون في هذه الأيام، مضيفا “تقلبات الجو وقعت الطرح كله مع الحرارة العالية والتغيرات المناخية التي تتعرض لها الأشجار”.

    وأشار في تصريحات لـ “القاهرة 24” إلى أن أسعار الكيلو من الأرض تتراوح من 16 لـ 21 جنيها حسب جودة الليمون التي تنقسم ما بين الجمع من الشجرة، والأراضيات “الساقطة مع الشجرة على الأرض”، لافتا إلى أن تاجر التجزئة هو الذي يرفع سعر الليمون ويستغل العرض والطلب.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق