رئيس “الخدمات البيطرية” يكشف تفاصيل مشروع ترقيم وتسجيل الحيوانات لمنع انتشار الأمراض

كشف الدكتور عبد الحكيم محمود، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، عن موقف الهيئة من تنفيذ مشروع ترقيم وتسجيل الابقار والجاموس، مؤكدا وجود العديد من الفوائد لهذا المشروع الذي وصفه بـ “مشروع قومي”.

وقال في تصريحات لـ”القاهرة 24″، إن الهيئة بالاشتراك مع الجهات المعنية تعمل على رفع مستوى دخل المواطن والمحافظة على صحة وانتاجية الحيوان ومنع انتشار الامراض الوبائية والمحافظة على صحة الانسان من الامراض المشتركة التى تنتقل من الحيوان للانسان، وفى سبيل ذلك تقوم الهيئة بتنفيذ مشروع ترقيم وتسجيل الابقار والجاموس.

وأكد أن تسجيل وترقيم الحيوانات، سيساعد في التعرف على موقف الحيوان التحصيني ضد الأمراض الوبائية المختلفة، وموقف الحيوان الصحى ومباشرته اول باول ومعرفة الامراض التى يصاب بها ومعالجته منها، والنسب والاصل وامكانية تحسين السلالة وانتقاء الطلائق المتميزة، وتاريخ التأمين اذا رغب صاحب الحيوان حتى يتمتع بالعلاج المجاني والرعاية الصحية وصرف التعويض المناسب.

وأشار إلى أنه طبقا لأحدث التقارير الواردة من الادارة العامة للخدمات والارشاد بالهيئة، فإن اجمالي عدد الحيوانات التى تم تسجيلها وترقيمها من خلال أطباء الهيئة والمديريات على مستوى الجمهورية قد بلغت 111 ألف و84 رأس حيوان خلال شهر واحد من عام 2019.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق