الشرطة النيوزيلندية توجه اتهامات بالإرهاب والقتل لمنفذ مذبحة مسجدي كرايست تشيرش رسميًا

أكدت الشرطة النيوزيلندية أنها وجهت اتهامات بالإرهاب والقتل ومحاولة القتل، للشاب الأسترالي “برنتون تارنت” والذي يعتنق الفكر المسيحي المتطرف، بعدما اقتحم مسجدين وفتح على المصلين النيران من سلاح آلي، وتسبب في قتل 51 شخصًا، في مدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا.

ووجهت الشرطة النيوزيلندية رسميا، اليوم الثلاثاء، تهمة الإرهاب لمنفذ مجزرة مسجدي كرايست تشيرش في نيوزيلندا التي قضى فيها 51 مسلما، مشيرة أن “تهمة الشروع في عمل إرهابي بموجب البند 6-إيه من قانون مكافحة الإرهاب 2002، وجهت إلى برنتون تارنت”.

مؤيد لترامب ومتأثر بالماسونية.. معلومات عن إرهابي مسجد نيوزيلندا (صور)

وأوضحت الشرطة في بيان لها اليوم، أنه إضافة إلى تهمة الإرهاب، يواجه تارنت 51 اتهاما بالقتل، و40 اتهاما بمحاولة القتل، في الهجمات التي وقعت في 15 مارس في مدينة كرايست تشيرش الواقعة في الجزيرة الجنوبية بنيوزيلندا.

وأوضحت الشرطة أن قرار توجيه تهمة الإرهاب اتُخذ بعد مشاورات مع مدعين وخبراء قانون حكوميين. وحُدد موعد مثوله المقبل أمام المحكمة في 14 يونيو.

وكانت نيوزيلندا بدأت تحقيقا في مذبحة مسجدي كرايستشيرش بالاستماع للأدلة، في وقت سابق من شهر مايو الجاري.

وفي وقت سابق، وصفت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن الاعتداء على المسجدين بأنه “هجوم إرهابي” تم التخطيط له جيدا منذ اليوم الذي أقر فيه تارنت، المؤمن بالتطرف المسيحي، بأنه المنفذ.

الصور الأولى للضحايا العرب في حادث مسجد نيوزيلندا.. بينهم طفلة تعلقت بيد والدها (صور)

وكان المسلح بث المذبحة على فيسبوك في أسوأ هجوم بالرصاص في نيوزيلندا.

يذكر أنه قد وقع صباح اليوم الجمعة، حادث إرهابي بإحدي المساجد بنيوزيلاندا، علي يد إرهابي استرالي ، وراح ضحيته 49 شهيد، و50 مصابا، وتم القبض عليه من قبل القوات النيوزلندية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق