تعاون مصري فنلندي في مجال الذكاء الاصطناعي

استقبل الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لورا كانسيكاس ديبريس سفيرة جمهورية فنلندا بالقاهرة؛ حيث تم خلال اللقاء مناقشة تفعيل التعاون بين مصر وفنلندا في مجال الذكاء الاصطناعي في ظل اعداد مصر للاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي.

في بداية اللقاء أكد الدكتور عمرو طلعت على أهمية تعزيز التعاون بين مصر وفنلندا في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في ظل عمق وتميز العلاقات الثنائية بين البلدين وما تحظى به فنلندا من تطور مشهود في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

واستعرض الدكتور عمرو طلعت الملامح الرئيسية للاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي والتي ترتكز على محورين رئيسيين هما بناء القدرات البشرية عن طريق زيادة كفاءة التعليم والتدريب في مختلف المراحل التعليمية، وترسيخ ثقافة التعليم المستمر لمواجهة التطور السريع في طبيعة الوظائف المطلوبة في المستقبل، والمحور الثاني هو البحث العلمي التطبيقي والذي يهدف إلى إيجاد الحلول التكنولوجية المبتكرة لما تواجهه مصر من تحديات في مجالات مختلفة، وكذلك لخلق قاعدة قوية من الشركات الناشئة القادرة على المساهمة بقوة في دفع الاقتصاد المصري، والمنافسة بقوة على الساحة الدولية.

ومن جانبها رحبت لورا كانسيكاس ديبريس بالتعاون بين البلدين في مجال الذكاء الاصطناعي، وبالأخص في مجال بناء القدرات والتطبيقات الخاصة بالذكاء الاصطناعي في مختلف المجالات، بالإضافة إلى فتح آفاق جديدة للتعاون بين الشركات المصرية والفنلندية العاملة في هذا المجال.

كما اتفق الجانبان على أهمية التواصل المستمر بين الجانبين لتطوير آليات التعاون المشرك، حيث قامت السيدة/ لورا كانسيكاس ديبريس بتوجيه دعوة للدكتور عمرو طلعت لزيارة فنلندا خلال العام الجاري من أجل عقد مباحثات حول مشروعات التعاون المشترك في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

حضر اللقاء ماركوس راتي سكرتير ثاني ورئيس القسم الاقتصادي والتجاري بسفارة فنلندا في القاهرة، والمهندسة جُلستان رضوان مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للذكاء الاصطناعي، والمهندس محمد الجوسقي المشرف على الإدارة المركزية للعلاقات الدولية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق