• بحث عن
  • كيف تعرف ليلة القدر وما معناها وفضل هذه الليلة المباركة وسبب التسمية؟

    أحمد عوض

    دخلت العشر أيام الأواخر من شهر رمضان المبارك علينا وجميع المسلمون في انتظار ظهور علامات ليلة القدر وقيامها على أكمل وجه، حيث يوجد العديد من الأدعية التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم الذي تُقال فيها لما لها من الثواب والإزالة للذنوب.

    معنى ليلة القدر وسبب التسمية

    أفضل معنى لليلة القدر أن فيها من الخير الكثير العميم وأنها ليلة تصافح الملائكة أهلها حتى تطلع الشمس، وهي خير من ألف شهر مما لا قدر فيها، وسميت بهذا الاسم، لأن الله يقدر من أمره فيها ما يشاء ويكتب أعمال السنة القادمة ويسلمها إلى عزرائيل، وجبريل، وميكائيل، وإسرافيل، وقد قيل إنها سميت كذلك لعظيم قدرها.

    علامات ليلة القدر

    تمتلك هذه الليلة العديد من العلامات منها علامات مقارنة وأخرى لاحقة ومن هذه العلامات: قوة الإضاءة والنور في تلك الليلة، وطمأنينة القلب، وانشراح صدر المسلمين الذين يقومون بأفضل العبادات، الرياح تكون فيها ساكنة، العلامات اللاحقة.

    أما بالنسبة لمعرفتها عن طريق الشمس، فإنها تطلع في صبيحة تلك الليلة من غير شعاع، والدليل على ذلك حديث روي عن أبي بن كعب في صحيح مسلم أنه قال: ” أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم انها تطلع يومئذ لا شعاع لها.

    فضل ليلة القدر

    ورد الكثير من الأحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم الذي تناولت فضل هذه الليلة، حيث قال (صلى الله عليه وسلم): (من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه)، وفيها أيضاً يقبل الدعاء، وهي ليلة مليئة بالخير والسلام، أي سالمة من الشيطان وأذاه.

    ومن أفضل الأدلة على فضل هذه الليلة نزول سورة في القرآن الكريم كاملة تُتلى إلى يوم القيامة وقد أرشدنا رسولنا الكريم إلى التحري الدقيق لهذه الليلة والتي تكون في العشر الأواخر من رمضان.

    ويفرق في هذه الليلة كل أمر حكيم، أي يكتب لكل الناس الأحياء والأموات والهالكون والناجون والأعزاء والأذلاء والسعداء والأشقياء، وكل ما يرد الله عزوجل في السنة القادمة بعدها.

    أفضل الأدعية

    ومن أفضل الدعاء في أولى الليالي الوترية من الليالي العشر من شهر رمضان المبارك، فقد ورد عن أمّ المؤمنين عائشة، رضي الله عنها، أنها قالت: (قلت: يا رسول الله! أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ فقال – صلوات الله وسلامه عليه – قولي: اللهم إنك عفوٌ تحبُ العفوَ فاعف عنِّي).

    وفسر معنى (العفو): الترك، ويكون بمعنى الستر والتغطية، فمعنى (اللهم إنك عفو تحب العفو فاعفُ عني). أي: اترك مؤاخذتي بجُرمي، واستر عليَّ ذنبي، وأذهب عني عذابك، واصرف عني عقابك.

    تعرف على دعاء ليلة القدر وفضل هذا اليوم

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق