• بحث عن
  • والد طالبة تسريب امتحان اللغة العربية يكشف دليل براءة ابنته

    محمد سمير

    كشف الحاج طه، والد الطالبة التي نشرت أسئلة امتحان مادة اللغة العربية بامتحانات الثانوية العامة يوم السبت الماضي، على مواقع التواصل الاجتماعي أثناء أدائها الامتحان ضمن طلاب الدمج، بالاتفاق مع المرافق لها “شقيقتها”، أن ابنته تعاني من “شلل رباعي” ولم تقصد تسريب أسئلة الامتحان نظرًا إنها لا تستطيع التحكم بأيديها بشكل جيد، مضيفًا “ما حدث غصب عنها”.

    وأضاف طه في تصريح خاص لـ”القاهرة 24″، أن دليل براءة ابنته يتلخص في أن توقيت موعد النشر على الموقع كان بعد أن تم نشر الإجابات، وعندما علمت ابنته قامت بحذفه بعدها بدقيقتين، وهذا يعد دليل براءة لما فعلته ابنته، مؤكدًا أنه يعترف بخطأ ابنته، وما ارتكبته، قائلا: “نشوف الوضع الزمني بعد بدء اللجنة”، موضحًا أن الإجابات كانت على الموقع بعد نصف ساعة من بدء الامتحان.

    عقوبات مشددة لرئيس اللجنة والملاحظين.. نتيجة التحقيق في تسريب طالبة دمياط لامتحان اللغة العربية

    يذكر أن قال خالد عبد الحكم، مدير الإدارة العامة للإمتحانات، إنه تم اتخاذ قرار بحرمان الطالبة “ر.ط.ح” سنتين واعتماده من الوزير، بسبب واقعة تصوير ونشر أسئلة امتحان مادة اللغة العربية بامتحانات الثانوية العامة يوم السبت الماضي، على مواقع التواصل الاجتماعي أثناء أدائها الامتحان ضمن طلاب الدمج، بالاتفاق مع المرافق لها “شقيقتها”.

    وأضاف عبد الحكم، خلال مداخلة هاتفية، ببرنامج “دي ام سي اليوم”، أن الطالبة أخذت إلغاء وحرمان ولكن تستمر بالإمتحانات حتي النهاية، موضحًا إن هناك بعض الطلاب يلجأوا إلى رفع قضية ومن الممكن أن يصدر حكم بإلغاء قرار الوزارة، فلا بد أن تستكمل حتي النهاية.

    وكان قد أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، نتائج التحقيقات الخاصة بالطالبة “ر.ط.ح” في واقعة تصوير ونشر أسئلة امتحان مادة اللغة العربية بامتحانات الثانوية العامة يوم السبت الماضي، على مواقع التواصل الاجتماعي أثناء أدائها الامتحان ضمن طلاب الدمج، بالاتفاق مع المرافق لها “شقيقتها”.

    وأسفرت التحقيقات عن توقيع عدد من العقوبات على الطالبة والمسؤولين عن اللجنة، كالتالي:

    1- تم اتخاذ جميع الإجراءات التأديبية والجنائية تجاه الطالبة وشقيقتها، وصدور قرار باستبدال المرافق للطالبة بشخص آخر.

    2- مجازاة “م.م.ب” رئيس اللجنة بخصم ما يعادل أجر خمسة عشر يوماً من راتبه، وذلك لتقاعسه عن أداء عمله وإهماله في الإشراف والمتابعة على أعمال اللجنة ما ترتب عليه وجود هاتف محمول باللجنة أثناء أداء امتحان مادة اللغة العربية.

    3- مجازاة كل من “ط.م.خ” مراقب الدور، و”ع.أ.أ” ملاحظ اللجنة الفرعية، و”ع.ف.م” ملاحظ اللجنة الفرعية، بخصم ما يعادل أجر شهرين من راتبهم مع حرمانهم من الاشتراك في أعمال الامتحانات مدة خمس سنوات.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق