الآثار تكشف إجراءات وقف مزاد في لندن لبيع 32 قطعة أثرية مصرية (فيديو)

كتب محمد المحلاوي

قال الدكتور مصطفى الوزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن وزارة الآثار المصرية بالتعاون مع وزارة الخارجية اتخذت إجراءات لوقف مزاد بيع القطع الأثرية في أحد المعارض بلندن.

وأضاف الوزيري خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، في برنامج «على مسئوليتي»، على قناة صدى البلد: «إدارة الآثار المستردة تتابع أي مزاد لبيع الآثار المصرية حول العالم. ورصدت الإدارة إعلان بيع 32 قطعة أثرية للحضارة المصرية في لندن منها تماثيل خشبية وحجرية، بجانب تمثال الإله آمون في شكل توت عنخ آمون».

ووفق تصريحات الجانب الإنجليزي، فإن التمثال خرج من مصر في ستينيات القرن الماضي، فضلا عن عرضه في عدد من الدول خلال التسعينيات، وتابع الوزيري: «تم مخاطبة الخارجية المصرية لإيقاف عملية البيع للقطع الأثرية المعروضة في صالة المزاد، ومطالبة الجانب الإنجليزي بتقديم صورة من سندات الملكية وشهادة التصدير الخاصة بالقطع الأثرية، وخاطبنا اليونسكو لدعم وزارة الآثار في استرداد القطع، وكذلك مكتب التعاون الدولي لاتخاذ الإجراءات القانونية لوقف المزاد وعودة القطع الأثرية».

وأكد الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن مصر سبق وأن نجحت في توقيف مزادات قبل بيع الآثار المصرية وإعادتها لمصر، متابعا: «سنسعى لتوضيح حقيقة الأمر أمام الإعلام العالمي في مؤتمر صحفي»، لافتا إلى أنه لم يكن هناك قانون في الستينيات يمنع تصدير الآثار للخارج، حتى جاء القانون المصري الذي غلظ عقوبة الإتجار بالآُثار، وتصل للحبس المؤبد والغرامة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق