• بحث عن
  • عاجل.. إطلاق سراح 3 من المختطفين في العريش على يد جماعة إرهابية (صور)

    تامر إبراهيم

    كشف مصدر من قبائل سيناء، عن إطلاق سراح 3 أشخاص ممن أختطفتهم جماعة إرهابية في العريش، أول أمس الأربعاء، في ظروف غامضة.

    وأضاف المصدر في تصريحات لموقع “العربية .نت”، أن المُطلق سراحهم هم: أحمد عابد مصطفى، وسيد محمد عبد الوهاب، وعادل محمد حمدان رفاعي.

    المواطنين المختطفين من العريش بعد إطلاق سراحهم
    المواطنين المختطفين من العريش بعد إطلاق سراحهم

    وأشار المصدر، إلى أن الثلاثة الذين أطلق سراحهم عادوا إلى منزلهم، بعد أن سلموا أنفسهم إلى كمين أمني على طريق العريش الدولي، بعد أن تركهم الخاطفون في أقرب نقطة للطريق وفروا هاربين.

    المواطنين المختطفين من العريش بعد إطلاق سراحهم
    المواطنين المختطفين من العريش بعد إطلاق سراحهم

    ماذا حدث يوم الأربعاء؟.. تفاصيل اختطاف 7 أشخاص في العريش (صور)

    تعود القصة إلى الساعة الثامنة مساءًا يوم الأربعاء، حيث يعتبر نهاية الليل في العريش بالمقارنة مع المحافظات الآخرى، يصادف التوقيت حظ سيء لـ7 أشخاص مروا بطريق “الإسماعيلة_العريش” الصحراوي” ليواجهوا ملثمون يزعم انتمائهم إلى أحد التنظيمات الإرهابية، فيقوموا بخطف الأشخاص الـ7، الذين من بينهم محاميين وهما محمود سعيد لطفي، وكمال عوض، أثناء عودتهما من محكمة الإسماعيلية على الطريق الدولي بالقرب من منطقة سبيكة للملاحات بالعريش.

    اختطاف محاميين ساهم بشكل كبير في كشف العملية للرأي العام، خاصة مع مطالب نقيب محامين محافظة شمال سيناء ممدوح العيادي، بكشف مصيرهما، لافتًا إلى أنهما بعيدين كل البعد عن كل هذه الأزمات، وكل قصتهما أنهما كانا عائدين على نفس الطريق في هذا اليوم الذي شهد خطهما من قبل عناصر إرهابية، نصبت لهم كمينًا على الطريق، مستغلة عدم تأمينه بالكامل، إذ من المعروف عن الطريق أن توسعاته كبيرة ويصعب معها وجود الأمن في كافة مناطقه وتأمينه بالكامل، على حد قوله.

    وأضاف العيادي لـ”القاهرة 24″، أنه تم تباحث الأزمة مع محافظ شمال سيناء، والذي أكد عزمه عقد جلسة مع رؤساء وشيوخ القبائل جميعا، لمزيد من الضغط على الجماعات الإرهابية والتي تحاول العثور على أي مخرج نظرًا لموقفها الصعب الفترة الأخيرة لنجاح القوات المسلحة والشرطة المدنية في ملاحقة عناصرها، وتبقي عناصر فارة تعمل بشكل الذئاب المنفردة حسبما أوضح.

    وأكمل، أن هذه الجلسة من المقرر أن تساعد بشكل كبير في استرجاع الأشخاص السبعة الذين قام ذويهم بتقديم بلاغات بالفعل إلى أقسام الشرطة، من أجل تسريع وتيرة البحث عنهم، والتي هي موجودة بالفعل، ولإثبات الموقف، مشيرا إلى أنه منذ يوم الأربعاء لم يتم العثور على أي من الأشخاص المختطفين، كما لم تتواصل أي جهة مع المسؤولين أو الأهالي بطلب شيء، في الوقت الذي لن نسمح فيه بوجود مثل هذه الأشياء خاصة مع قدرة الأمن في استرجاع المخطوفين وملاحقة العناصر الإرهابية المسؤولة عن العملية.

    القضية التي تتسارع أحداثها، نتج عنها ردود فعل متوالية، فمع قرار نقابة المحامين في شمال سيناء عقد جمعية عمومية طارئة لبحث اختطاف اثنين من أعضاءها، أدانت منظمة العفو العربية لحقوق الإنسان، قيام مجموعة من العناصر الإرهابية في محافظة العريش، باختطاف 12 مواطنا، “حسب بيانها” من بينهم الاستاذان محمود سعيد لطفي وكمال عوض المحاميان أثناء عودتهم من محكمة الإسماعيلية على الطريق الدولي بالقرب من منطقة سبيكة للملاحات بالعريش.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    CIB
    CIB
    إغلاق