البابا تواضروس يوجه رسالة للأقباط في ذكرى افتتاح الكاتدرائية المرقسية بالعباسية (فيديو)

السيد موسى

قال البابا توضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إن فكرة إنشاء كاتدرائية مرقسية تمثل الكنيسة المصرية العريقة، نشأت في حبرية البابا كيرلس السادس، والتي امتدت من 1895 وحتى 1971.

وأضاف تواضروس، أن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، رئيس الجمهورية آنذاك، صاحب قرار إنشاء كاتدرائية مارمرقس بالعباسية في القاهرة.

وأوضح بابا الإسكندرية، أن البناء تم على نظام كبير على حوالي فدان “40 متر عرض في 100 متر طول”، وتم وضع حجر الأساس لها عام 1965، واكتمل بنائها عام 1968.

وتابع، إنه في 25 يونيه 1968 تم افتتاح الكاتدرائية المرقسية، وتم إقامة أول صلاة قداس بها، بمشاركة رؤساء الكنائس، وبوجود البابا كيرلس السادس، وشهده الرئيس جمال عبد الناصر، والإمبراطور هيلاسلاسي الأول إمبراطور أثيوبيا.

واختتم حديثه، بقوله: “كان عمل عظيمًا ورائعًا”، موجهًا التنهنئة للأقباط الارثوذكس: “كل عام وأنتم بخير”.

الكنيسة تحتفل بذكرى افتتاح الكاتدرائية المرقسية الكبرى بالعباسية

وتحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذوكسية، اليوم، بذكرى افتتاح الكاتدرائية المرقسية الكبرى بالعباسية، يوم 25 يونيو عام 1968، بيد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، والبابا كيرلس السادس.

وقالت الكنيسة، إن الكاتدرائية افتتحت في السنة العاشرة لحبرية البابا كيرلس السادس، وهو البابا المائة والسادس عشر في سلسلة باباوات الكرسي المرقسي السكندري، مشيرةً إلى أن الكاتدرائية المرقسيةلقائمة بدير الأنبا رويس الذي كان يعرف أيضا بدير الخندق.

وأقيم لهذه المناسبة، ولمناسبة عودة رفات القديس مرقس الرسول من روما بعد أن ظل في مدينة البندقية بإيطاليا أحد عشر قرنًا أي منذ القرن التاسع للميلاد – احتفال ديني كبير رأسه البابا كيرلس السادس، وشهده الرئيس جمال عبد الناصر، رئيس جمهورية مصر العربية، والإمبراطور هيلاسلاسي الأول، إمبراطور أثيوبيا، وعدد كبير من رؤساء الأديان ومندوبي الكنائس في كل العالم كان من بينهم البطريرك مار أغناطيوس يعقوب الثالث بطريرك إنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس.

وانتقل البابا ومعه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، في نهاية الكلمات، ومعهم إمبراطور أثيوبيا إلى مدخل الكاتدرائية الجديدة، وأزاحوا الستار عن اللوحة التذكارية التي أقيمت تخليدا لهذا اليوم التاريخي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق