تعرف على كواليس استبعاد علي معلول من منتخب تونس في أمم إفريقيا

محمود أحمد

كشفت تقارير صحفية عن كواليس استبعاد علي معلول من صفوف نسور قرطاج خلال نهائيات أمم إفريقيا 2019.

وأوضحت صحيفة ” الصريح” التونسية أن هناك نجمًا في صفوف نسور قرطاج وراء رحيل علي معلول من المنتخب وكذلك حمدي الحرباوي والسبب في اعتزال صيام بن يوسف.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاعب يتحكم في التشكيل الأساسي، خاصة وأن المدير الفني يقع تحت تأثير مساعده ماهر الكنزاري.

وأكدت الصحيفة في الوقت نفسه أن المدرب الفرنسي حاول إبعاد مساعده عن الجهاز الفني قبل أمم إفريقيا ولكن اللاعب الشهير المتحكم في الأمور داخل منتخب تونس فرض الكنزاري على الجميع.

قبل مواجهة أنجولا.. جريس يكشف سبب استبعاد علي معلول من منتخب تونس

 

آلان جريس
آلان جريس

كشف الفرنسي آلان جريس، المدير الفني لمنتخب تونس، سبب استبعاد علي معلول من اللاعبين المشاركين في أمم إفريقيا 2019 والمقامة حاليًا في مصر.

وقال جريس في المؤتمر الصحفي قبل مباراة أنجولا غدًا: “عندما تنطلق في منافسات “كان” يجب عليك أن تكون جاهز بصورة كبيرة، الفوز والحصول على الثلاث نقاط أمر هام، جميع اللاعبين جاهزون ولا توجد أي أزمات حول الفريق وكل اللاعبين يملكون الجاهزية البدنية”.

وأضاف: “ننتظر مباراة الغد بشغف كبير ولكن بهدوء أكثر من أجل تقديم الصورة الجيدة للكرة التونسية”.
وعن حرارة الطقس في هذا الوقت من العام، أوضح: “جريس المناخ في أفريقيا أكثر حرارة من مصر بمراحل وأنا أرى أن إقامة المباراة في الساعة السابعة مساء أمر جيد ولكن من الصعب أن تقام المباريات في تمام الرابعة”.
وتحدث جريس ايضًا عن دور الإتحاد التونسي في تذليل كل العقبات قبل المجيء إلى مصر على الرغم أن تجمع اللاعبين كان على فترات بسبب ارتباطات بعضهم بفرقهم سواء في تونس أو خارجها.
وعن استبعاد نجم الفريق على معلول، أكد: “بالطبع المنتخب التونسي يعول كثيرًا على لاعبيه اللذين شاركوا في المونديال ويملكون خبرة دولية كبيرة وقرار استبعاد معلول فهو اختيار فني في المقام الأول، هو لاعب جيد لم يتم اقصاؤه ولكن علينا أن نختار 23 لاعبًا فقط في قائمة الفريق النهائية”.
وعن تقييمه لمنتخب انجولا قبل مباراة الفريقين غدًا، أشار إلى إنه فريق جيد جدًا له طريقة لعب مميزة ويملك لاعبين أصحاب مهارات فردية وهو في النهاية من الفرق الأفريقية المعروفة والمحترمة.
وبحديثه عن نجم الفريق يوسف المساكني أردف إنه سعيد بعودته من جديد لصفوف المنتخب بعد أن حرمته الإصابة من اللعب في المونديال وجاهز لقيادة نسور قرطاج.
واختتم جريس حديثه في المؤتمر الصحفي قائلاً: “نملك طموحات كبيرة للنجاح والتقدم في المنافسة، لعبنا أكثر من مباراة ودية وكنا موفقين فيها ولكن الفوز في الوديات شيء والمباريات الرسمية شيء آخر، وكان علينا أن نقوم بتجربة كل اللاعبين في مباريات العراق وكرواتيا حتى نكون على اقتناع تام باختيار المجموعة الأخيرة”.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق