• بحث عن
  • مدرب بنين: أشعر بالإحباط بعد الخسارة.. والسنغال لديه لاعبين يصنعون الفارق

    عمرو عبد العزيز

    أكد ميشيل دوسييه المدير الفني لمنتخب بنين أنه يشعر بالإحباط بعد الخسارة من السنغال ولكن فخور جدا بلاعبيه الذين قدموا مستوي جيد طوال الفترة الماضية، وأنه كان تحدي كبير له أن يلعب مع أكبر الفرق في افريقيا وان اللاعبين كانت لديهم هزيمة قوية ولكن توقفت اليوم وان كان لديه امل الاستمرار في البطولة أكثر من ذلك.

    وشدد ميشيل علي أن السنغال فريق قوي جدا ولديه لاعبين مميزين جدا وقادرين علي أحداث الفارق وعلي رأسهم ماني
    وتابع ميشيل أنه منذ أن تولي المسئولية وهو يسعي لان يترك بصمة مشيرا إلي أنه لا يفكر حاليا في المستقبل.

    وأشار إلي أن عقده مع المنتخب نستمر وسيكمل المشوار مع الفريق مشددا علي أنه سيسعي لان يتعلم من بطولة الأمم الأفريقية الحالية لتصفيات كأس العالم المقبلة.

    السنغال إلي نصف نهائي كأس الأمم الإفريقية بهدف في شباك بنين

    نجح المنتخب السنغالي في تحقيق الفوز على نظيره بنين ضمن المواجهة التي جمعت بينهما في إطار الدور ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية التي تستضيفها مصر حتي 19 يوليو الجاري.

    وأحرز إدريسا جاي بعد هجمة منظمة للمنتخب السنغالي بعد عدة تمريرات قصيرة أنهاها ساديو ماني بتمريرة بينية سحرية بإتجاه زميله إدريسا جاي الذي استقبل الكرة بتسديدة قوية وضعت الكرة داخل الشباك على يمين المرمى.

    وقد ألغي حكم اللقاء هدفين للمنتخب السنغالي بعد العودة إلي تقنية الفيديو التي طبقت للمرة الأولي في البطولة الإفريقية بداعي التسلل.

    وينتظر السنغال الفائز من مواجهة تونس ومدغشقر في الدور نصف النهائي لبطولة أمم إفريقيا.

    التعادل السلبي يحسم الشوط الأول من مواجهة السنغال وبنين

    انتهت منذ لحظات أحداث الشوط الأول من المواجهة التي تجمع بين منتخبي السنغال وبنين ضمن منافسات الدور ربع النهائي لكأس الأمم الإفريقية التي تستضيفها مصر حتي 19 يوليو الجاري.

    الشوط الأول شهد أداء جيد من جانب المنتخب السنغالي الذي سيطر على الكرة في معظم أوقات الشوط، وهدد مرمي بنين بأكثر من هجمة لكن فشل في استغلال تلك الهجمات لإحراز هدف تقدمه.

    واستمر الجانبان على نفس الأداء وسط أداء دفاعي كبير من منتخب بنين في الحفاظ على نظافة شباكه حتي انتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي دون أي أهداف.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق