• بحث عن
  • تجمهر الركاب المصريين فى مطار هيثرو احتجاجاً على تعليق بريطانيا رحلاتها الجوية للقاهرة (صورة)

    تجمهر عدد من الركاب المصريين في مطار هيثرو بلندن، عقب إعلان الخطوط الجوية البريطانية تعليق رحلاتها إلى العاصمة المصرية القاهرة لمدة أسبوع، وطالب الركاب سلطات المطار، إيجاد حل للمشكلة قبل أن يطلب موظفي الشركة الاتصال بخدمة العملاء.

    واقترحت الشركة على الركاب الإقامة في فندق لحين ترتيب رحلات على خطوط طيران أخرى.

    تجمهر المصريين فى مطار هيثرو
    تجمهر المصريين فى مطار هيثرو

    بريطانيا تعلق رحلاتها الجوية إلى مصر 7 أيام لدواع أمنية

    ومنذ ساعات، أعلنت الخطوط الجوية البريطانية في بيان تعلق رحلاتها إلى العاصمة المصرية القاهرة لمدة أسبوع كـ “إجراء احترازي” للسماح بإجراء تقييم للأمن هناك.

    بريطانيا تعلق رحلاتها الجوية إلى مصر أسبوع

    وجاء في بيان الخطوط الجوية البريطانية :”نراجع باستمرار ترتيباتنا الأمنية في جميع المطارات (التي تصلها طائرات الشركة) في جميع أنحاء العالم، وأوقفنا الرحلات الجوية إلى القاهرة لمدة سبعة أيام كإجراء احترازي للسماح بإجراء مزيد من التقييم”.

    وفى وقت سابق، أشاد الرئيس الروسي خلال لقاءه بالرئيس عبدالفتاح السيسي على هامش مشاركته في قمة منتدى الحزام والطريق في العاصمة الصينية بكين.

    بجهود مصر في تأمين المطارات، ما يدعم استئناف رحلات الطيران الروسي عقب انتهاء المشاورات الفنية الجارية بين الجانبين.

    وفى وقت سابق قالت مصادر مطلعة بوزارة الطيران المدني، إنه في ضوء التطوير الذي شهدته المطارات المصرية خلال الفترة الماضية، تم اتخاذ بعض الإجراءات العاجلة وتدبير أجهزة ومعدات ذات تقنيات حديثة تضمن سلامة الخدمات المقدمة للراكب وتحسين أداء المنظومة الأمنية بوجه عام.

    وأوضحت المصادر، أنه تم تطوير منظومة السيور وأجهزة الكشف عن الحقائب من خلال اتخاذ بعض الإجراءات العاجلة والأجهزة الحديقة، وتم استكمال تركيب أنظمة كاميرات المراقبة الأمنية، والتأكيد على استكمال الأسوار مع تفعيل منظومة الرقابة عليها.

    وأضافت أنه تم تفعيل تعليمات الأمن والسلامة لمناطق انتظار الطائرات، واستغلال ما تم توريده من أجهزة ومعدات، كانت ذات أثر على رفع معدلات الأداء الأمني وتقديم خدمة أمنية متميزة حازت على إجماع دولي بالإشادة بإجراءات التأمين الخاصة بالمطارات المصرية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق