• بحث عن
  • المتهمة بخطف الطفلة “سما” في الإسكندرية تروي القصة الكاملة للواقعة بعد إخلاء سبيلها (فيديو)

    كشفت “هبة. ال” صاحبة الفيديو الذي أُتهمت فيها باختطافها الطفلة “سما” من الإسكندرية”، عن تفاصيل الواقعة وحقيقة ما نسب إليها من اتهامات.

    وقالت هبة في فيديو، إنها أثناء سيرها في الشارع وجدت الطفلة سما والتي قالت لها إنها هاربة من منزل أبيها لأن زوجته تعذبها وتضربها، وأن والدتها متزوجة بعد انفصالها من أبيها، وجدها يسكن في منطقة الأزاريطة وطلبت منها الذهاب معها إلى وبالفعل أخذتها هبة إلى المنزل.

    وتابعت: “استضفتها ثلاثة أيام وكانت عصبية للغاية ومريضة وتعاني من مشاكل في العصب السابع، اصطحبتها للاستحمام وكان على جسمها آثار ضرب”.

    وأردفت: “تأخرت في الذهاب بها إلى قسم الشرطة لأن ابنتي كانت مريضة وسما نفسها كانت تعبانة نفسيًا، كان معاها تليفون ولكنه مبيفتحش ومعرفتش أكلم حد من أهلها”.

    واستكملت هبة: “البنت كانت متمسكة بيا ولما روحنا النيابة وشافت والدها قعدت تصرخ وتقوله انت عذبتني أنت ومراتك، ورجال المباحث والشرطة عاملوني باحترام لو أنا خاطفاها مكانوش عاملوني كده”.

    النيابة تُخلي سبيلها

    وكان المستشار أشرف المغربي، المحامي العام لنيابات المنتزه في الإسكندرية، قد قرر اليوم، إخلاء سبيل “هبة. ال”، المتهمة باختطاف الطفلة “سما” من أمام منزلها، بمنطقة سيدي بشر قبلي، شرقًا.

    جاء القرار بعدما تبين حسن نيتها وعدم وجود نية الخطف، كما أمر المحامي العام لنيابات المنتزه في الإسكندرية، بتسليم الطفلة إلى والدتها بعد أخذ تعهد عليها بحسن رعايتها، وإعداد تقرير أخصائي اجتماعي عن الأسرة والطفلة للتأكد من حسن رعايتها.

    البداية من فيديو

    تعود الواقعة إلى انتشار فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي من كاميرات أحد المحلات، يظهر اصطحاب سيدة لطفلة، وقال مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، أن الطفلة تم اختطافها.

    تحريات الأجهزة الأمنية كشفت أن الطفلة متغيبة من محل سكنها أمام منزلها بمنطقة أرض الفضالي بسيدي بشر قبلي بدائرة قسم شرطة أول المنتزه، وقامت الأجهزة الأمنية باستدعاء والدها الذي يُدعى “عبد الرحمن”، والذي أوضح أن ابنته تُدعى “سما” وعمرها 9 سنوات، اختفت من أمام محل إقامتها، وترتدي إسدال صلاة لونه أحمر مشجر وشنطة بني علي الظهر.

    والد سما ووالدتها انفصلا، وتزوج كل منهما على حد الأمر الذي جعل سما تمكث في منزل والدها برفقة زوجته، والتي كانت تسئ معاملتها بحسب أقوال “هبة”.

    والدة سما تظهر

    والدة الطفلة “سما” ظهرت في مقطع فيديو وجهت من خلاله نداء إلى السيدة التي ظهرت برفقة ابنتها بتركها في أي مسجد أو كنيسة لكي تعود إليها سالمة.

    اللواء شريف رؤوف، مدير إدارة البحث الجنائي بالإسكندرية، شكل فريق بحث للعثور على “سما” وإعادتها لأسرتها سالمة، وقام المقدم عبد الحميد السكران، رئيس مباحث قسم شرطة أول المنتزه، من فك لغز الجريمة بعدما حصل على شهادة من ابنة خالة الطفلة “سما” والتي قالت إنها كانت دائمة الشكوى من سوء معاملة زوجة والدها، التي كانت تضربها كثيرًا، فضلًا عن حرمان والدها لها من زيارة والدتها لمدة 5 أشهر.

    القبض على هبة

    فريق البحث تمكن من تحديد هوية السيدة التي ظهرت في الفيديو، وتبين أنها تقيم في منطقة الفلكي، وهي ربة منزل، وعلى الفور توجهت قوة لضبطها، وتمكنوا من الوصول إليها ووجدوا “سما” في منزلها.

    “هبة. ال” قالت بعد القبض عليها، إنها وجدت الطفلة “سما” تبكي في منطقة أرض الفضالي فذهبت إليها، وأخبرتها أنها تعيش مع والدها وزوجته والتي تسئ معاملتها.

    وبينت، أن مرض ابنتها منعها من تسليم “سما” إلى الشرطة، وهو ما أكدته الطفلة “سما” عند سؤالها من رجال المباحث، لافتةً إلى أنها هربت من المنزل وكانت تريد الذهاب إلى منزل جدتها.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق