• بحث عن
  • حكم من شرب ناسيًا في صيام يوم عرفه.. هل يفطر؟

    في مثل هذا اليوم من كل عام، تسيطر حالة من التضارب في الاراء بين العامة حول، إذا شرب شخصًا ناسيًا أنه صائمًا، فالبعض ينصحه بالإفطار، معللين أن الأكل والشرب ناسيًا في يوم نافلة يفسد الصيام.

    “القاهرة 24” تستعرض الحكم الديني، لمن شرب ناسيًا أو أكل وهو صائم في يوم عرفة:

    أفتى الشيخ عويضة عثمان، مدير إدارة الفتوى الشفوية وأمين الفتوى بدار الإفتاء، أنه في حالة استيقظ المسلم من نومه وشرب ناسيًا، خلال صيام يوم عرفة، فليتم صيامه.

    من آدم وحواء وقصة إبراهيم وجبريل.. لماذا سمي يوم عرفة بهذا الاسم؟

    وأضاف عريضة خلال فتوى له، أن بعض الفقهاء رأوا إتمام الصيام لمن استيقظ من نومه وشرب وهو ناس أو ظن أنه في الليل، فبان أنه نهار بعدئذ، فله أن يُتم صيام هذا اليوم.

    وأوضح أنه إذا لم يُتم الصيام وأفطر، فليُدرك الأيام القادمة، قدر استطاعته، مستدلًا: “جاءَ رَجُلٌ إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، إني أَكَلْتُ وَشَربت ناسيًا وأنا صائمٌ، فقال: أَطْعَمَكَ اللهُ وَسَقَاكَ”.

    ما حكم من أكل ناسيًا في صيام يوم عرفة؟

    وفي سياق متصل، وأوضح الشيخ محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء، أن من أكل ناسيا أثناء الصيام سواء كانت فرضا أو نافلة، فليتم صومه وصومه صحيح ولم يفسد.

    وأشار شلبي، إلى أن وصوم النافلة يشمل أي صيام سواء كان يوم عرفة أو ليلة النصف من شعبان أو الاثنين والخميس أو الست من شوال وأيام قضاء رمضان.

    واستشهد أمين الفتوى، خلال رده على سؤال سيدة عبر البث المباشر على صفحة دار الإفتاء بحديث أبو هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: “مَن أكل ناسيًا وهو صائمٌ فليُتمَّ صومَه، فإِنما أطعمه الله وسقاه”، فيما لَفْظُ مُسلم هو: “مَنْ نَسِيَ وَهُوَ صائِمٌ فَأَكَلَ أَوْ شَرِبَ فليُتِمَّ صومَه، فَإِنَّما أَطْعَمَهُ الله وَسَقَاهُ”.

    تعرف على فضل صيام يوم عرفة والأدعية المستحبة على جبل عرفات

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة

    زر الذهاب إلى الأعلى

    CIB
    CIB
    إغلاق