• بحث عن
  • كويتية تعتدي على مصري بـ”الحزام” بسبب موبايل

    اعتدت مواطنة كويتية على مصري مقيم داخل بلادها، بالضرب والسب، نظرًا لخلاف نشب بينهما على سعر هاتف محمول.

    وذكرت صحيفة “الراي” الكويتية، أن بلاغًا ورد إلى قسم شرطة محافظة مبارك الكبير، يفيد بتهجم إمرأة على صاحب محل هواتف في القرين، وعلى الفور انتقل إلى المكان رجال الأمن، يترأسهم ضابط، فوجدوا المرأة، التي تبين أنها مواطنة، ما زالت داخل المحل الذي أفاد صاحبه المصري بأنها تهجمت عليه لاختلافها معه على السعر واستخدمت حزامًا كان بحوزتها وجلدته به مرات عدة.

    تفاصيل اعتداء كويتية على مصري 

    وبوصول قوات الأمن إلى موقع الحادث، طلب الضابط من الكويتية مرافقته إلى قسم الشرطة للتحقيق في البلاغ، لكنه تفاجأ بتعديها عليه بالضرب بواسطة الحزام وبالسب والتهديد، ما استدعى طلب الإسناد، حيث تمت السيطرة عليها بعد سحب الحزام من يدها بالقوة واصطحابها إلى المخفر

    وتم تحرير محضرين ضد الكويتية، الأول بتهمة إهانة والاعتداء بالضرب على موظف عام، والثاني بتهمة الاعتداء على مواطن مصري بالضرب، وتم حبسها على ذمة التحقيقات.

    مصرع مصري بالكويت

    وفى وقت سابق،لقي مواطن مصري مصرعه إثر انقلاب سيارة ربعاية كان يقودها برفقة 3 بنغاليين في منطقة الجهراء بدولة الكويت.

    وتلقت غرفة عمليات وزارة الداخلية، بلاغًا يفيد بانقلاب سيارة رباعية في الجهراء، وعند وصول رجال الأمن إلى موقع الحادث وبعد المعاينة افاد المسعفون بأن المصري فارق الحياة.

    ووفق صحيفة “الراي” الكويتية، تم انتداب الأدلة الجنائية لرفع الجثة، ومباشرة التحقيقات في الواقعة.

    ترحيل مصري بالكويت روج للخمور على طريقة الـ”ديليفري”

    وفي وقت سابق، قامت وزارة الداخلية بالكويت، بترحيل مصري الجنسية بعد ضبطه بحالة سكر، وبحوزته كمية من الخمور بهدف ترويجها إلي زيائنه الخاصين.

    وأوضحت صحيفة “الراي” الكويتية، أن هناك دورية لمديرية أمن حولي، وأثناء تجولها في إحدي مناطق المحافظة، اشتبه عناصرها بشخص متوقف أمام عمارة في وضعية مثيرة للشك، فتوجهوا إليه وقاموا بضبطه، وتبين أنه مصري بحالة سكر، ويحمل بحوزته زجاجة خمر.

    وأضاف مصدر أمني، بأنه بعد ضبط المتهم، تبيّن أنه بعمل ترويج الخمور لسكان العمارة، وأنه يملك كمية من زجاجات الخمر جاهزة للترويج، وعليه تم تحزير الخمور التي ضبطت بحوزته، وأحيل إلي مخفر المنطقة، وحيث تقرر إبعادها إدارياً بعد أن انكشف نشاطه المشبوه.

     

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق