• بحث عن
  • “الأوقاف” توضح موقف القوافل الدينية المرسلة للساحل الشمالي

    أصدرت وزارة الأوقاف توضيحا حول إرسال بعثات دعوية للساحل الشمالي، مشيرة إلى أنه نظرا للإقبال الكبير الذي تشهده مدينة العلمين ومنطقة الساحل الشمالي، قررت وزارة الأوقاف تسيير قافلة دعوية من شباب الأئمة المتميزين إلى مدينة العلمين طوال فترة الصيف مع تكثيف الدعوة بالمنطقة على مدار العام، هذا بالإضافة إلى جميع القوافل التي يتم تسييرها على مستوى الجمهورية والمناطق الحدودية والنائية”.

    وأكد الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بالأوقاف والمتحدث الرسمي، أن قوافل العلمين ليس جديدة، مضيفاً: “نرسل كل صيف قوافل دعوية في أنحاء الجمهورية فنرسل لحلايب وشلاتين، كذلك نرسل لمطروح والحمام والعلمين وسيوة وغيرها من تلك المناطق”.

    للتعريف بالإسلام.. قوافل دينية في العلمين والساحل الشمالي أسبوعيًا

     

    وأوضح “طايع” أن القوافل ترسل للمساجد وليست للمصايف، قائلا: “لدينا مساجد في كل تلك المناطق يتم إرسال القوافل لها”.

    وكانت وزارة الأوقاف قد أعلنت خلال الأيام الماضية، إرسال قوافل دعوية أسبوعيا إلى مدينة العلمين طوال فترة الصيف، مع تكثيف الدعوة بالمنطقة على مدار العام.

    يُذكر أن وزارة الأوقاف تسير العشرات من القوافل لمختلف محافظات الجمهورية بهدف التعريف بصحيح الإسلام والإجابة عن استفسارات وتساؤلات المسلمين في كافة بقاع الجمهورية.

    وتنظم وزارة الأوقاف 5 قوافل دعوية من الأئمة الشباب إلى محافظات مطروح، والمنيا، والبحيرة، والبحر الأحمر، يوم الجمعة 16 أغسطس 2019م، بهدف توعية المواطنين عما يجب عمله بعد عيد الأضحى بعنوان: “ماذا بعد الحج”.
    وتشمل قافلة مطروح أربعة أئمة من علماء الأوقاف، وقافلة المنيا بها عشرة أئمة، وقافلة البحيرة خمسة أئمة، وقافلة البحر الأحمر عشرة أئمة، وتتوجه إلى منطقتي حلايب وشلاتين وأبي رماد.
    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق