• بحث عن
  • رسميًا.. اعتماد نتيجة المرحلة الأولى لامتحانات القبول بمدرسة الطاقة النووية بالضبعة

    اعتمد الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفني، نتيجة المرحلة الأولى لامتحانات القبول للطلاب المتقدمين للالتحاق بالمدرسة الفنية المتقدمة لتكنولوجيا الطاقة النووية بالضبعة للعام الدراسي 2018/2019.

    وتقدم للامتحان حوالى 2850 طالب ممن حصلوا على مجموع أعلى من 250 درجة من 280 في الشهادة الإعدادية، وقد تم عقد اختبار إلكتروني للطلاب المتقدمين بمراكز التطوير التكنولوجى بالمديريات في مجالات: العلوم والرياضيات واللغة الإنجليزية والاستعداد العقلى، وكان اجتياز هذه الاختبارات الإلكترونية عامل أساسي في تقييم أداء الطلاب.

    التعليم تجتمع مع إدارة مدرسة الضبعة الفنية للعلوم النووية لبحث التطوير التربوي

    وتم اختيار عدد 200 طالب ممن حصلوا على أعلى التقييمات، وذلك بواقع 60 طالب من محافظة مطروح، 140 طالب من المحافظات الأخرى، وسيدخل هؤلاء الطلاب إلى المرحلة الثانية والأخيرة من اختبارات القبول والتي تتم بأحد المؤسسات العسكرية والتي تتضمن اختبارات طبية ورياضية ونفسية، ليتم في النهاية اختيار عدد 75 طالب فقط للالتحاق بالمدرسة للعام الدراسي 2019/2020 وهو العدد المحدد من قبل الوزارة للقبول سنويًا.

    الجدير بالذكر أن الاختبارات الإلكترونية قد أعدها وعمل على تصحيحها  خبراء من المركز القومي للامتحانات، وسوف يتم الإعلان عن النتيجة غدًا صباحًا علي موقع الوزارة.

    “التعليم” تعلن موعد افتتاح مدرسة الطاقة النووية بالضبعة

    وفى وقت سابق، قال الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، إن الوزارة وضعت امتحانات للطلبة الذين سيلتحقون بمدرسة الضبعة للتكنولوجيا النووية بمحافظة مطروح.

    وأضاف مجاهد، في مداخلة هاتفية لبرنامج «اليوم» المذاع على فضائية «dmc»، تقديم الإعلامية سارة حازم، أن افتتاح مدرسة الضبعة يوم الأحد المقبل، على أن يتم نقل طلبة مدارس القاهرة والذين سيلتحقون بالصف الثانى إلى مدرسة الضبعة هذا الأسبوع وتسكينهم هناك لبدء الدراسة في المدرسة.

    وحدد “مجاهد” الإجراءات النهائية لقواعد وشروط الالتحاق الطلاب من كافة محافظات الجمهورية بالمدرسة النووية، والخطة الزمنية الخاصة بالاختبارات الرياضية والتكنولوجية والعلمية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق