• بحث عن
  • وزيرا الصناعة والاستثمار يفتتحان خط إنتاج جديد لصناعة البطاطس بقيمة 40 مليون دولار

    مصطفى السيد

    افتتح المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة والدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى اليوم الثلاثاء خط إنتاج جديد لشركة “فارم فريتس” العالمية المتخصصة في صناعة البطاطس بإستثمارات قدرها 40 مليون دولار، بعد أن تم استثمار 100 مليون دولار خلال السنوات الماضية ليضاعف الإنتاج بنحو 50%.

    وقال عمرو نصال وزير التجارة والصناعة، إن الاستثمار في البطاطس يعتبر عملية تجارية صناعية زراعية متكاملة، فالبطاطس أصبحت الوجبة الأساسية في العالم اجمع، في تعتبر من القطاعات التصديرير الهامة في مصر، نظرا لسهولة إجراءات تديرها.
    تابع “:تحدثنا على إمكانية زيادة تصدير البطاطس إلى أفريقيا وإنشاء مصانع جديدة لتوفيرها لأكبر عدد ممكن من المواطنين”.

    وأوضحت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، أن هذة التوسعات الاستثمارية الجديدة، نتاج الإصلاحات الاقتصادية التى قامت بها مصر مؤخرًا والتي من شأنها زيادة معدلات التوظيف وزيادة النمو، مؤكدًا أن الشراكات ما بين رؤوس الأموال الخاصة والحكومة والعربية.

    وأضافت إن جميع المستثمرين يستطيعون الاستفادة من الخبرات والكفاءات المصرية بجانب التسهيلات والمميزات التي تقدمها الحكومة.

    وأكدت على حرص الحكومة على دعم القطاع الخاص، لافتة إلى أن حجم الاستثمارات الهولندية بلغت 10 مليار دولار من خلال 650 شركة عاملة في مصر.

    ومن جانبه، يرى مسئول وزارة الصناعة الهولندية أن صناعة البطاطس لا تمثل البعد الزراعي فقط، لكن تعبر عن الطعام الأساسي الذي يقبلة الجميع مثل الخبز، والتى تمثل نحو 50% من الصادرات حول العالم، ومصر أصبحت دولة رائدة في العالم.
    وأضاف ان الامر لا يتوقف في التجارة فقد أدخلت فارم فريتس بعد تكنولوجيا جديد في هذة الصناعة، فقد أصبحت زراعة البطاطس من الزراعات الناجحة

    يقول أحمد صديق العضو المنتدب لشركة فارم فريتس مصر، انه تم إنتاج نحو 100 الف طن خام من البطاطس خلال العام الماضي بعد أن وصلت حجم الاراضي المنزرعة إلى 17 الف فدان، والتصدير لأكثر من 20 دولة أفريقية وأوربية بواسطة 900 موظف رئيسي وأكثر من 19 الف عامل غير مباشر.

    أكد على استمرار شركتة في الاستثمار في الزراعة باستخدام التكنولوجية الجديدة والحديثة.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق