• بحث عن
  • أولى قرارات علاء الخواجة.. وقف العمل في تلفزيون المستقبل اللبناني وتسريح العاملين

    قررت إدارة تلفزيون المستقبل اللبناني، وقت العمل في التلفزيون وتسريح العاملين فيه لأسباب مادية، بعد بيعه لرجل أعمال.

    وكشفت مصادر في لبنان، عن بيع شبكة تلفزيون المستقبل اللبنانية المملوكة لرئيس وزراء لبنان سعد الحريرى، لرجل الأعمال الأدرني المصري علاء الخواجة، زوج الفنانة شريهان، والفنانة إسعاد يونس.

    من هو علاء الخواجة

    هو رجل أعمال مصري أردني، لديه أعمال كبرى في لبنان وفي مختلف دول المنطقة، كمصر مثلاً، حيث تربطه علاقات فيها مع أبناء الرئيس السابق حسني مبارك، علاء وجمال، كما لديه علاقات تجارية مع نجل الصحفي الراحل محمد حسنين هيكل.

    لا ينتمي الخواجة إلى أي فصيل سياسي، على الرغم من علاقاته الواسعة، إنما يمثل مصالحه وطموحاته فقط، كما أنه لا يظهر كثيرًا في الإعلام، ولا يحبذ تداول اسمه كثيرًا في العديد من الأخبار.

    الخواجة وشريهان

    تزوجت شريهان في بداية حياتها من رجل أعمال شهير​، ولكن لم يستمر زواجهما كثيرًا وانتهت بالطلاق، ولم تمر فترة طويلة حتى أعلنت زواجها من رجل الأعمال علاء الخواجة، وكان زواجًا سريًا في بداية الأمر، ولكن بعد فترة أعلنا خبر زواجهما خصوصًا بعد وصول الخبر الى زوجته الأولى إسعاد يونس، وأنجبت شيريهان من الخواجة إبنتين.

    زواجه من إسعاد يونس

    وتزوجت إسعاد يونس من المليونير الأردني المصري، علاء الخواجة، بعد أن جمعتهما قصة حب، وأنجبت ابنها عمر الذي يعيش في لندن بعد حصوله على الماجستير، وفي عام 2000 أسست مع الخواجة الشركة العربية للإنتاج والتوزيع السينمائي.

    تليفزيون المستقبل

    تلفزيون المستقبل قناة فضائية لبنانية تبث باللغة العربية، أسست في لبنان في عام 1993 عن طريق الراحل رفيق الحريري، رئيس الوزراء اللبناني السابق، ولها تواجد في أوروبا وقارة أمريكا الشمالية وأستراليا.

    تميل القناة لتأييد الموقف السياسي لتيار المستقبل الذي أسسه الراحل رفيق الحريري ويقوده سعد الدين الحريري حاليًا.

    وفي وقت سابق توقف بث تلفزيون المستقبل الأرضية والفضائية وقناة المستقبل الإخبارية لمدة غير محددة، وذلك بعد أن طوق مسلحون مبني القناة، وهددوا العاملين باقتحامها في حال إذا لم يتوقف البث.

    كما أغلقت أيضًا صحيفة المستقبل التي تعرضت لهجوم من مسلحين تابعين للحزب القومي السوري الاجتماعي، حيث أطلقوا قذائف من أسلحتهم المتوسطة علي مبني الصحيفة، حيث كان صحفيوها بداخل المبني متسببين في حريق بالمبني وذلك يوم الجمعة الموافق 9 مايو 2008، وقام الجيش اللبناني بمحاصرة المباني بعد اخلاءها دون أن يصاب من بداخلها بضرر.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق