• بحث عن
  • تعرف على أحدث اختراع للموت بدون ألم

    منة محمد رمضان

    قال بعض الخبراء بإن القتل الرحيم، هو مصطلح يستخدم لحالات الموت الطوعي أو في حالات الانتحار، وقد تم استخدام هذا المصطلح لأول مرة من قبل الفيلسوف فرنسيس بيكون في القرن السادس عشر، وحيث يكون الشخص غير قادر علي تحمل المعاناةأو المصاب بمرض مزمن، وعلي أثرها يتم إعطاؤه حقنة يموت بعدها.

    وأضاف الخبراء بأن في ألمانية النازية، حصل القتل الرحيم علي معني مختلف، واستند هذا المصطلح إلي القول بأن الأمة قد تم تطهيرها من أشخاص معيبين، وبما في ذلك الغجر واليهود والأشخاص المجانين والأشخاص ذوي الإعاقات وحتي الجنود المعاقين.

    ويُنظر إلي القتل الرحيم الحديث، علي أنه موت خفيف لشخص مصاب بمرض عضال، ومع ذلك في معظم بلدان العالم، وبما في ذلك لأسباب دينية يحظر القتل الرحيم.

    ولكن ليس في كل مكان، علي سبيل المثال في سويسرا، ويُسمح بالقتل الرحيم للأشخاص المصابين بأمراض عقلية، وكما تم تقنينه في بعض ولايات الولايات المتحدة الأمريكية وفي كندا، ويشار إلي أن الموت الرحيم كان مسموح به في هولندا وفي بلجيكا في عام 2002.

    وبناء علي ذلك، تم تقديم اختراع غير عادي، وفي أحد المعارض المخصصة للجنازة في أمستردام، وهو عبارة عن كبسولة للقتل الرحيم، ويأمل مطور الكبسولة أن يكون هناك طلب كبير عليها في السوق.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    CIB
    CIB
    إغلاق