• بحث عن
  • “العليا للكهرباء” تعتمد نتائج أعمالها باستثمارات مليار و927 مليون جنيه

    أقرت الجمعية العامة لشركة مصر العليا لتوزيع لتوزيع الكهرباء، برئاسة المهندس جابر الدسوقى رئيس القابضة للكهرباء، نتائج أعمالها بعد أن نفذت مشروعات للإحلال والتجديد ودعم الشبكة الكهربائية باستثمارات بلغت مليار و927 مليون جنيه هى الأكبر في تاريخ قطاع الكهرباء.

    وقال المهندس جابر الدسوقى، إن الشبكة الكهربائية بمحافظات جنوب الوادى تشهد أكبر مشروع في تاريخها للتطوير والتحديث وعلاج نقاط الضعف باستثمارات تصل لأكثر من 3 مليارات جنيه منها 2 مليار و840 مليونا للخطة الطموحة التى تم تنفيذ أكثر من 50% من مشروعاتها والباقى للخطة الاستثمارية لشركة مصر العليا لتأمين التيار واستقراره لأكثر من 4 ملايين مشترك بمحافظات جنوب مصر.

    وأوضح المهندس سامى أبو وردة، رئيس شركة توزيع كهرباء مصر العليا، خلال الاجتماع، أن تعليمات وزير الكهرباء والطاقة تركز على جعل شبكة كهرباء محافظات جنوب الوادى تماثل في الكفاءة والجودة شبكات كهرباء أوروبا من حيث انقطاعات التيار وسرعة علاجها واستخدام التكنولوجيا الحديثة في إدارة الشبكة، وخفض الأخطاء البشرية، وتلبية متطلبات المستثمرين والمشروعات التنموية وخفض الفقد واكتشاف الأعطال قبل حدوثها من خلال مراقبة النقاط الساخنة وعلاجها.

    وأكد أنه تم تنفيذ برنامج جديد لأول مرة لحماية ومنع الاختراق الإلكتروني للعدادات مسبوقة الدفع لمنع التلاعب في قيمة شحن العداد أو سحب الرصيد للحفاظ على حقوق المواطنين بمحافظات جنوب الوادى، إلى جانب تفعيل خدمة الشحن الإلكتروني لهذه العدادات وزيادة وحدات الشحن بـ66 وحدة جديدة ليرتفع إجمالي هذه الوحدات إلى 137 منتشرة في 50 فرعا لقطاع الكهرباء بسوهاج وقنا والأقصر وأسوان.

    وأوضح أنه تم خلال الأشهر الأخيرة الانتهاء من تدعيم شبكات كهرباء مدن وقرى كافة المناطق والمحافظات الأربع التى تخدمها الشركة، حيث تم تركيب 2210 محولات و878 كشك محول و256 وحدة ربط حلقى و494 لوحة توزيع جهد منخفض، بالإضافة إلى 18 موزعا للجهد المتوسط وأكثر من 1494 عامود، بالإضافة إلى نحو 16 ألف عامود جهد منخفض وربط جميع وحدات الشحن الفرعية للعدادات بمراكز الشحن الرئيسية عن طريق خطوط ربط حديثة وعمل شبكة مغلقة للتيسير على المواطنين ومراقبة الأداء وتحسينه.

    وقال أبو وردة، إنه تم تسوية وتحصيل متأخرات للدولة بقيمة 350 مليون جنيه من إجمالي مبلغ مليار و46 مليونا تم التصادق عليها مع الجهات المتأخرة في السداد، وجارٍ تكثيف الجهود لاسترجاع ما تبقى من مستحقات الدولة لدى جميع الجهات، والتى تقدر بنحو 6 مليارات جنيه، إلى جانب تكثيف الحملات على سارقى التيار والحاصلين عليه بطرق غير مشروعة، وتم بالفعل تحرير 13 ألفا و374 محضرا وقضية سرقة تيار خلال الأشهر الماضية للحفاظ على المال العام.

    وأشار إلى النجاح الذى تحقق لإعادة تأهيل الورش الإنتاجية وتفعيلها لإنتاج العديد من المهمات إلى جانب إعادة تأهيل المحولات والأعمدة ولوحات الجهد المنخفض وتحويل أخشاب بكر الكابلات إلى قطع أثاث تلبى متطلبات واحتياجات العمل.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق