• بحث عن
  • بعد تصريحات نائب الوزير.. المُسجلون ببوابة التوظيف يهاجمون وزارة التعليم

    هاجم عدد من الخريجين والمتقدمين للتوظيف، عبر بوابة توظيف 120 ألف معلم، والتي أطلقتها وزارة التربية والتعليم يوم الأربعاء الماضي كأكبر بوابة للتوظيف في الوطن العربي،الوزارة واتهموها باستغلال حاجة الشباب إلى وظائف.

    وأكد المنتقدين والمهاجمين، على أن الوزارة لم تقل ذنب عن شركات التوظيف الوهمية، والتي تعلن عن وظائف للشباب لجمع رسوم الاستمارة، ولا تعُين أحد، أو ربما واحد من آلاف المتقدمين.

    أزمة توظيف المعلمين
    أزمة توظيف المعلمين

    حيث قال أحد المتقدمين للمسابقة، ” كلنا عارفين النصب له طرق مفروشة بالورود من الخارج كي تصطاد الضحية، والنصاب له شخصية غامضة بعض الشئ ويتوارى عندما يسقط ضحيته”.

    وأضاف: “أما الآن فالنصاب اصبح شخصية عامة ومسئول كبير ومعروف بصفته وشخصه للعامه و الحكومة، وهو وزير التربية والتعليم اللي طلع في مؤتمر علشان يعلن أن الوزارة محتاجة عدد كبير جدًا لسد العجز 320 ألف علي مدار السنين القادمة، وأنه سيستعين في الوقت الحالي بـ120 ألف لظروف الوزارة، وأنها ستمنح رواتب هؤلاء المعلمين من ايرادتها الخاصة”.

    وتابع أحد المتقدمين للحصول على وظيفة، “ثم يتهافت الجميع ويتسابق ليحجز مقعده فيما أسمته الوزارة البوابة الإلكترونية، ويتم الاصطدام بالشروط التعسفية والمبالغ التي يدفعونها، ومع ذلك يقبلون ومصرين علي استكمال الأوراق”.

    أزمة توظيف المعلمين
    أزمة توظيف المعلمين

    وقال إن الوزارة نفسها هي من خرجت نفت التوظيف، متابعاً: “يتلاعبون بأحلام الشباب وطموحهم، مما يؤثر في نفسهم وثقتهم بأنفسهم ومن ثم يكفرون بالأوطان”.

    وأوضح البعض أن الوزارة، قامت بتجميع مبالغ ضخمة من خلف هذه المسابقة، موضحاً أنه يتم دفع 25 جنيه للإفادة فقط، و75 للشهادة، غير مصاريف الاستمارات وورق كل خطوة نقوم بها، غير تكاليف استخراج كارينة النقابة.

    أزمة توظيف المعلمين
    أزمة توظيف المعلمين

    فيما أطلق البعض عليها سبوبة التعليم، مطالبين المعلمين، بتفعيل هاشتاج، “#قاطعسبوبةالتربية_والتعليم”، بقولهم: “مش هتخسوا حاجة لما تفعلوه في كل الجروبات، متستكتروش على نفسكم المساعدة”.

    التعليم: 110 ألف معلم سجلوا بياناتهم ببوابة التوظيف.. وتؤكد: “لم نعلن عن مسابقات”

    حالة من الغضب الشديد، انتابت المتقدمين للوظائف الجديدة عبر بوابة التوظيف، والتي أطلقتها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، الأربعاء الماضي، بعدما صرح الدكتور محمد عمر، أن الوزارة لم تعلن عن مسابقات.

    ومن جانبه أوضح عمر، بعد حالة الجدل أن التصريحات ليست وليدة اليوم، وأن الوزارة لم تعلن عن مسابقات للتعاقدات، وإنما أطلقت بوابة للتوظيف، وأعلنت أنه لا يوجد تعينات في الدولة، مؤكدةً على أن البوابة لتكوين شبكة بيانات عن الأكفاء للتعين، على أني يتم تعينهم فيما بعد.

    وأشار نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين، إلى أن عدد المتقدمين للتسجيل في البوابة، وصل إلى 110 ألف معلم، سجلوا بياناتهم ومن المقرر فحصها لمعرفة مدى استيفائهم للشروط وكفائتهم.

    “التعليم”: لم نعلن عن مسابقات لتوظيف المعلمين.. ونريد جمع بيانات الخريجين

    وكان الدكتور محمد عمر، نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين، صرح أن الوزارة لم تعلن عن أي مسابقة للتعينات، مشيرًا إلى أن التعينات قد لا تكون العام الحالي أو القادم.

    وكشف عمر خلال تصريحات صحفية، عن تفاصيل الإعلان عن بوابة التوظيف، مؤكدًا على أنها ستكون بوابة بيانات للخريجين والمتقدمين للحصول على الوظيفة، ومن يتم قبوله سيكون له فرصة الحصول على وظيفة، سواء الآن أو فيما بعد.

    وأشار نائب وزير التعليم، إلى أنه بعد استيفاء الشروط وقبول المتقدمين في البوابة، سيكون مؤهلاً للعمل أثناء حاجة الوزارة إليه، وسيتم تكليفه بالعمل، موضحاً أن البوابة أنشأت من أجل التواصل المباشر مع راغبي التدريس.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق