• بحث عن
  • استمرار العملية العسكرية التركية على الأراضي السورية

    قال شاهد عيان لوكالة رويترز، إن الجيش التركي تقدم إلى وسط بلدة تل أبيض السورية اليوم الأحد، حيث يسود الهدوء ويجرون عمليات بحث.

    وتل أبيض بلدة سورية حدودية وواحدة من النقاط الرئيسية التي يركز عليها الهجوم التركي الذي بدأ يوم الأربعاء مستهدفا قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد.

    وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان في وقت سابق أن القوات التركية والفصائل الموالية لها قيد تمكنت من السيطرة بشكل شبه كامل على مدينة تل أبيض الواقعة عند الشريط الحدودي بريف الرقة الشمالي، وذلك بعد معارك عنيفة مع قوات سوريا الديمقراطية، فيما تتواصل الاشتباكات في أجزاء منها في محاولة لبسط سيطرتها الكاملة عليها، في الوقت الذي تحاول فيه قسد فك الحصار الذي جرى إطباقه على المدينة واستعادة زمام المبادرة.

    وأوضح المرصد بأن المعارك العنيفة مستمرة على عدة محاور في ريفي الحسكة والرقة، بين القوات التركية والفصائل الموالية لها من جهة، وقوات سوريا الديمقراطية من جهة أخرى

    وقبل بدء العملية العسكرية في تل أبيض ألقت طائرات عسكرية تركية، أمس السبت، مناشير ورقية فوق مدينة تل أبيض شمال شرقي سوريا، طالبت فيها المدنيين، بعدم الاقتراب من مقرات وتجمعات الميليشيات الكردية.

    ووصفت المناشير التركية، المدنيين بأنهم “أخوة كرام سواء أكانوا عربا أو أكرادا”. وشددت على أنهم كانوا يعيشوا بسلام، منذ عدة سنوات لولا ظهور التنظيمات الإرهابية و “داعش”.

    وطلب الأتراك، من كل من حمل السلاح قسرا عنه بإلقائه، والعودة لأهله، وقالوا إنهم في عملية “نبع السلام” سيعملون من أجل إحلال السلام في كل أرجاء هذه المناطق.

    تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق