• بحث عن
  • بحضور رئيس الوزراء.. وزير الري: نأمل في الوصول لاتفاق مع إثيوبيا حول ملء سد النهضة

    أعرب الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، عن أمله في الوصول إلى اتفاق عادل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، مشيرًا إلى الاجتماع الثلاثي الأخير بين مصر والسودان وأثيوبيا الذي أكد علي وجود فجوة كبيرة بخصوص التشاور بشأن بحد قوله.

    وقال عبد العاطي، أثناء كلمته بحفل افتتاح النسخة الثانية من أسبوع القاهرة للمياه: “منذ إعلان المباديء ومصر تسعي إلى الوصول للاتفاق متكامل بشأن التشغيل والملء ولكن ذلك لك يحدث، حيث أن الجانب الأثيوبي قابل كافة الاقتراحات المصرية برفض تام، وهو ما يحقق ضرر جسيم للجانب المصري” مناشدا المجتمع الدولي أن يتحمل مسؤولياته كاملة في هذا الشأن”.

    جاء ذلك خلال حفل افتتاح فعاليات أسبوع القاهرة للمياه في نسخته الثانية، والذي يعقد تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، بحضور المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، بعنوان “الاستجابة لندرة المياه”، وذلك خلال الفترة من 20 وحتى 24 أكتوبر الحالي.

    وقال وزير الري، إن تنظيم حدث كهذا يؤكد سعينا الدايم لتعزيز سبل التعاون ورفع الوعي المائي واتخاذ الخطوات الصحيحة حول المحافظة علي موارد المياه لتحقيق التنمية المستدامة في ظل تحديات عدة علي رأسها التغييرات المناخية.

    وأشار عبد العاطي، إلى 2.3 مليار نسمة علي مستوي العالم تفتقد إلى خدمات الصرف الصحي الجيدة.

    وأضاف أود أن أشير إلى تأثير التغيرات المائية وزيادة معدلات الجفاف والمرحلة الحرجة التي تمر بها مصر نظرا لتنامي تلك التحديات، في إدارة المياه في مصر تواجه تحديات جمة داخليا وخارجيا، لذا نحن نؤكد على ضرورة التعاون بشأن المياه العابرة للحدود للحفاظ علي استدامة الموارد المائية.

    وأوضح “نحن نعاني من فجوة مائية كبيرة بين العرض والطلب تتجاوز 90 من الموارد العادمة، كما نصيب الفرد من المياه تناقص ليصبح عشر نصيبه في بدايات القرن العشرين”.

    وأشار إلى تزايد حدة موجات الأمطار والجفاف في مصر الأكثر حساسية للتغيرات المناخية، بحد تأكيده، تلك التحديات دفعتنا إلي وضع سياسات شامله وتنفيذ برامج توعوية مكثفة من أجل ترشيد المياه والمحافظة عليها، وعقد الشراكات الجادة من أجل تلبيه الحاجات المائية الحالية بهدف تحقيق أهداف التنمية المستدامة”.

    واختتم وزير الري كلمته معلنا ان 108مليار جنيه سنويا مبلغ تتكبده مصر من أجل منح لدعم القدرات البشرية لمجابهة التحديات المائية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق