• بحث عن
  • رئيس الوزراء للكويتيين: لدينا أراضي وأصول تاريخية وقصور أثرية مطروحة للاستثمار السياحي

    قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إن مصر لديها فرصاً عديدة في مجال الإسكان، منها أراضٍ مميزة للاستثمار العقاري في المدن الجديدة، وأراضٍ في قلب القاهرة، وأصول تاريخية، وقصور قديمة أثرية، مطروحة للاستثمار السياحي.

    جاء ذلك خلال جلسة مُباحثات مُوسعة ترأسها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والشيخ جابر مبارك الحمد الصُباح، رئيس مجلس الوزراء الكويتي، حضرها من الجانب المصري، وزراء: الكهرباء والطاقة المتجددة، الخارجية، الاستثمار والتعاون الدولي، البترول والثروة المعدنية، التخطيط والمتابعة والاصلاح الاداري، التجارة والصناعة، والمدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، ومن الجانب الكويتي، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء، وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشئون الخدمات، وزير النفط والكهرباء والماء، ورئيس مجلس إدارة الغرفة رئيس الوفد التجاري، بالإضافة إلى عدد من المسئولين من الجانبين.

    وأشار مدبولي، إلى أن مجال الصناعة أيضًا به فرص واعدة يتم الترويج لها حاليًا من خلال الخريطة الصناعية الموحدة، والتي تعرض 6 ملايين م2 من الأراضي للاستثمار الصناعي، عن طريق الطرح الكترونياً وتوضيح المزايا والبنية الاساسية الصالحة للاستثمار.

    من جانبه، أوضح علي محمد الغانم، رئيس مجلس إدارة غرفة التجارة والصناعة الكويتية، رئيس الوفد التجاري، أن العلاقات المصرية الكويتية بالغة في القدم، حيثُ لا تنسى الكويت مساندة مصر لها كثيراً في دعم مجالات الصحة والتعليم سابقاً، وكذا مساهمة الشركات المصرية المستمرة في تنفيذ مشروعات هامة وحيوية في الكويت وفي مقدمتها شركة المُقاولون العرب.

    وتناول الغانم رؤية القطاع الخاص الكويتي حول الإصلاحات التشريعية والاقتصادية التي تقوم بها الحكومة المصرية وخاصة قانون الاستثمار الجديد، لافتاً إلى الآثار الايجابية لذلك على دفع التعاون بين البلدين واستقطاب استثمارات القطاع الخاص، وزيادة حجم التبادل التجاري، الذي اعتبره الغانم لا يرقى بعد لحجم العلاقات بين مصر والكويت، كما طرح بعض المقترحات التي تحقق زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، وعدداً من المجالات المقترحة للتعاون وفي مقدمتها الطاقة المتجددة، مثمناً ما حققته مصر من تقدم في مجال الطاقة خلال السنوات الاخيرة.

    ولفت الغانم، إلى أن الكويت يمكن أن تكون منصة لإعادة تصدير منتجات مصر إلى بلدان أخرى عربية مجاورة. وأعرب عن تطلعه لاستكمال التعاون المثمر مع الإدارة الجديدة لإتحاد الغرف التجارية.

    وعقب عدد من الوزراء من الجانب الكويتي، مؤكدين التزام الكويت بدعم الاستثمار مع مصر، خاصة في ضوء كون الكويت دولة تعتبر سوقاً شرائية عالية، وتسعى لاستقبال المنتجات المصرية المختلفة في ضوء الاشتراطات المطلوبة.

    من جانبه أكد المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، على حرص القطاع الخاص المصري على التنسيق والتعاون مع القطاع الخاص الكويتي في العديد من المجالات، كما أكد أن وزارة التجارة تعمل على تذليل المعوقات التي قد تواجه هذا التعاون، مشيراً إلى تطلعه لأن تكون الكويت منصة لنفاذ المنتجات المصرية إلى بلدان مجاورة، مع بحث إمكانية التعاون في إقامة صناعات في مناطق صناعية في الكويت لتدخل إلى الأسواق المجاورة.

    كما قال المهندس طارق الملا، وزير البترول، أن الكويت أحد الدول الداعمة لمصر في مجال النفط، معرباً عن تطلعه للمزيد من التعاون مع الجانب الكويتي في هذا المجال.

    وفي ختام المباحثات، قال رئيس الوزراء الكويتي، إنه يشعر بالسعادة للمباحثات التي جرت اليوم، مشيراً إلى أهمية أن تتبنى اللجنة العليا المشتركة هذه المُقترحات، لبحثها وصياغتها في صورة إتفاقات، لافتاً إلى ضرورة المتابعة الدائمة للقرارت والاتفاقات التي يتم توقيعها لتنفيذ بنودها وتحقيق اهدافها.

    ومن جانبه، أكد الدكتور مصطفى مدبولي، على أهمية المتابعة لتحقيق الأهداف، ودعا الى زيارات متبادلة بين ممثلي الصندوق السيادي المصري ونظيره الكويتي للاستفادة من خبراتهم في هذا المجال، كما أعرب عن تطلعه لتعزيز حجم التبادل التجاري بين مصر والكويت، والنهوض بالصادرات المصرية للمنافسة خارجياً، مع الأخذ بقاعدة القوائم البيضاء، في اعتماد مُصدرين ذوي سمعة طيبة ملتزمين بالمعايير العالمية.

    كما اشاد مدبولي بالدعم الكبير الذي تلقاه الجالية المصرية في الكويت، مؤكداً أن هذا ليس بالنهج المُستغرب على الكويت وشعبها الشقيق، الذي تربطه بالشعب المصري أواصر الإخاء والمحبة منذ القدم.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق