• بحث عن
  • النائب العام: كمسري قطار طنطا خير المتوفي والمصاب بين دفع التذكرة أو القفز (بيان)

    أمر النائب العام بحبس المتهم مجدي إبراهيم محمد، رئيس القطار رقم 934 بهيئة السكة الحديد، 4 أيام على ذمة التحقيقات، لارتكابه أفعالًا أضرت بسلامة راكبين بالقطار وأفضت إلى موت أحدهما وإصابة الأخر.

    وكشفت تحقيقات النيابة العامة عن استقلال المجني عليهما “محمد عيد عبد الحميد عطيه، وأحمد سمير أحمد علي” ليلة الثامن والعشرين من الشهر الجاري للعربة رقم 4 من القطار رقم 934 حال توقفه بمحطة طنطا مسافرين إلى محافظة القاهرة دون تذكرة أو تصريح، ولذلك استوقفهما المتهم بعد منتصف تلك الليلة، ولعلمه بعدم امتلاكهما ما يكفي لدفع ثمن التذكرة والغرامة، فتح باب القطار وخيرهما بين الدفع أو تقديم بطاقتي تحقيق شخصيتيهما لتحرير محضر بالواقعة أو النزول من القطار، وذلك حال مرور القطار بمحطة دفرة القديمة بسرعة اختلف الشهود على تحديدها، فقفز المجني عليه “أحمد سمير” وأصيب بسحجات وكدمات بمواضع متفرقة من جسده، ولحقه من توفاه الله “محمد عيد”، حيث أمسك بمقبض باب القطار ثم اختفى تحته، فقام ركاب بالقطار بإبلاغ النجدة.

    النائب العام يهيب القائمين على الوزارات توعية موظفيها الحفاظ على حياة الإنسان وصون كرامته (بيان)

    وأهاب النائب العام بالسادة المواطنين أن النيابة العامة لا زالت تتلقى التقارير الفنية، ومستمرة في سؤال الشهود واتخاذ إجراءات تحقيق لكشف تفاصيل الحقيقة، وستصدر بيانا وافيا عاجلا بتلك الإجراءات وبما يؤول إليه التصرف في القضية.

    وتحذر النيابة العامة من الانسياق وراء الأخبار والشائعات اتلي تزيف الحقائق، أو تصف الأمور بغير مسمياتها، وتؤكد أن بياناتها الرسمية الصادرة عنها هي المصدر الرسمي، الوحيد لحقيقة ما تتخذه من إجراءات وما تباشره من اختصاصات .

    كما تهيب النيابة العامة بالقائمين على الوزارات الخدمية والمرافق العامة بتوعية موظفيها والعاملين بها وترسيخ إيمانهم بمقاصد الوظيفية العامة، وغايتها تحقيق المصلحة العامة، وأن أولي أولويات تلك المصلحة هي الحفاظ على حياة الإنسان وصون كرامته.

    بيان النائب العام
    بيان النائب العام
    بيان النائب العام
    بيان النائب 

    النائب العام يأمر بحبس رئيس قطار طنطا 4 أيام على ذمة التحقيقات (بيان)

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق