• بحث عن
  • أحد الأمراء السبعة.. من هو إبراهيم الهاشمي القرشي زعيم “داعش” الجديد؟

    كشف عمرو فاروق، الباحث في شئون الحركات الإسلامية، تفاصيل عن شخصية أبو إبراهيم الهاشمي القرشي، والذي أعلن تنظيم “داعش”، تنصيبه خليفةً لأبو بكر البغدادي.

    وقال فاروق في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″، إن “القرشي” أحد الأمراء والقيادات السبعة التي كانت في مجلس أبو بكر البغدادي، وأن الاسم الذي تم الإعلان عنه، اسم حركي، وليس حقيقي.

    وأضاف الباحث في شئون الحركات الإسلامية، أن هناك مؤشرات تبين أنه كان أحد القادة العسكريين في الجيش العراقي، وأنه من نسل القرشين وإلى الرسول، وذلك وفقًا للوائح تنصيب الخليفة لدى التنظيم.

    وأوضح فاروق، أن الزعيم الجديد، أحد القادة الذين تبنوا المرجعية الشرعية، مشيرًا إلى أنه يبحث عن اسمه الحقيقي، وأن شخصيته ستظهر خلال العمليات التي ستشهدها الساحة خلال الفترة المقبلة.

    وعن ما إذا كان التنظيم سيشهد تغيير نوعي في تحركاته وعملياته، أشار الباحث في شئون الحركات الإسلامية، إلى أن تأخر الإعلان عن اسم الخليفة الجديد، يشير إلى أن هناك تغيير شهده التنظيم، وأن العمليات القادمة، ستتوقف على شخصيته.

    وبالنسبة للمتحدث باسم التنظيم الجديد، أبو حمزة القرشي، والذي تم تنصيبه خليفة لأبو الحسن المهاجر، فهو أيضًا منسوب إلى نسل الرسول، وكان من الأمراء السبع أيضًا، بحسب عمرو فاروق، مرجحًا أن يشهد التنظيم إعادة هيكلة خلال الأيام المقبلة.

    وألمح إلى أن الخلايا والفروع في التنظيم، ستشهد بيعات خلال الأيام المقبلة، وأن المرحلة القادمة ستشهد غزوة “الثائر” لأبو بكر البغدادي، مشيرًا إلى تصريحات أحد القادة العسكريين الأمريكين، اليوم، والذي توقع أن يشن دعش هجمات ضخمة على الولايات المتحدة.

    وأكد عمرو فاروق، على أن الفترة المقلبة، سيتم تحديد إذا كان أبو إبراهيم القرشي، الذي تم تنصيب زعيمًا للتنيظم، هو الذي سيقود داعش ، إم تقود قيادات الخلايا الفرعية المشهد.

    داعش يعترف بمقتل أبو بكر البغدادي ويُعلن خليفته لقيادة التنظيم الإرهابي

    وكان تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش”، أعلن مساء اليوم، مقتل قائده أبو بكر البغدادي، ليؤكد الإعلان الأمريكي باستهداف البغدادي وقتله، معلناً أبو إبراهيم الهاشمي القرشي، خليفة له في قيادة التنظيم الإرهابي.

    وفي وقت سابق، كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تفاصيل عملية مقتل زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي، موضحًا أن زعيم التنظيم قتل وتسبب بمقتل 3 من أطفاله خلال العملية، لافتًا إلى أن القوات الأمريكية بدأت بتلقي معلومات إيجابية جدًا عن موقع البغدادي قبل شهر.

    وأضاف دونالد ترامب، خلال كلمته فى مؤتمر صحفي، أن العملية العسكرية أسفرت عن قتل عدد كبير من عناصر البغدادي، قائلا:” لم يصاب أي جند ولكن قتل كلب صغير دخل إلى النفق أثناء العملية”.

    وأشار الرئيس الأمريكي، إلى أن روسيا لم تعرف طبيعة المهمة الأميركية، ولكنها فتحت لنا المجال الجوي السوري لشن عملية استهداف البغدادي، مشيراً إلى أن 8 مروحيات شاركت في عملية البغدادي والمدخل الرئيسي للمجمع كان مفخخا، قائلا:”البغدادي كان في حالة ذعر وكان يبكي ويصرخ”.

    دونالد ترامب عن مقتل أبو بكر البغدادي: قتل الأبرياء المصريين في ليبيا وقطع رؤوسهم

    من جانبها، نقلت وكالة “الأناضول” أن عملية استهداف البغدادي نفذت بمشاركة 8 مروحيات أمريكية وطائرتان مسيرتان، فيما قالت مصادر في منطقة القتال بإدلب، إن الهجوم استمر 4 ساعات، مشيرة إلى أن العسكريين الأمريكيين قاموا بالتنسيق مع الجيش التركي قبل تنفيذه.

    كشف القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي، تفاصيل مقتل زعيم تنظيم “داعش”، أبو بكر البغدادي، بالتعاون بين القوات السورية وجهاز الاستخبارات الأمريكية، في منطقة إدلب بسوريا.

    وقال مظلوم في تصريحات له على حسابه على “تويتر”، “عملية تاريخية ناجحة نتيجة عمل استخباراتي مشترك مع الولايات المتحدة الأمريكية”.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق