• بحث عن
  • ميتشو يدخل في صدام مع إدارة الزمالك لهذا السبب

    محمد مصلوح _ ياسمين حسين

    دخل الصربي ميتشو المدير الفني لفريق الزمالك في صدام مع إدارة القلعة البيضاء بقيادة مرتضى منصور خلال الفترة الحالية.

    صدام ميتشو مع الإدارة جاء بسبب عودة الكونغولي كابونجو كاسونجو مهاجم الفريق الأبيض إلى صفوف القلعة البيضاء بعدما فسخ عقد إعارته مع الوداد البيضاوي المغربي.

    إدارة الزمالك تري في عودة كاسونجو مفتاح سحري في حل أزمة الفريق الهجومية في ظل رغبة ميتشو في التعاقد مع مهاجم قوي خاصة مع المستوي الضعيف الذي يقدمه المغربي خالد بوطيب وكثرة إصاباته إلى جانب تذبذب أداء عمر السعيد بالإضافة إلى قلة خبرة مصطفى محمد الذي يقدم أداء مميز مع الزمالك خلال الفترة الماضية.

    قوة كاسونجو الهجومية ليست فقط سبب إصرار إدارة الزمالك على كونه الحل السحري لأزمة الهجوم في الفريق بل عدم وجود سيولة مالية تتيح التعاقد مع مهاجم آخر خلال فترة الانتقالات الشتوية.

    وعلى الرغم من مستوي كاسونجو الجيد إلا أن ميتشو المدير الفني للفريق يصر على استقدام مهاجم آخر بسبب عدم اقتناعه بقدرات المهاجم الكونغولي.

    إصرار ميتشو على عدم قيد كاسونجو خلال يناير المقبل والتعاقد مع مهاجم آخر اصطدمت بعدم قدرة الزمالك ماليا فى توفير مهاجم بديل في ظل الأزمة المادية التي تشهدها القلعة البيضاء خلال الوقت الحالي.

    ويحاول مسئولو الزمالك إقناع ميتشو بالاكتفاء كاسونجو وإثنائه عن فكرة التعاقد مع مهاجم جديد خلال للأزمة المالية التي تسبب مشكلة للقلعة البيضاء خاصة مع مطالبة لاعبي الفريق في الحصول على مستحقاتهم المتأخرة.

    كاسونجو سبق وعاد من فترة إعارة داخل الدوري السعودي ومنه إلى الوداد البيضاوي المغربي إلا أنها لم تدوم طويلا حتي أنهي الطرفان التعاقد بالتراضي، ومطالبة المهاجم الكونغولي مسئولي الزمالك بتحديد موقفه مع الفريق.

    عقبة الزمالك في قيد الكونغولي لا تتوقف عند عدم رغبة الصربي في استخدام اللاعب ولكن إيجاد عرض للمغربي خالد بوطيب لرحيله بعدما فشل الفارس الأبيض في التخلص من اللاعب خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق