• بحث عن
  • فتاة العياط: “نيتي كانت حسنة.. ومش قادرة أنسى مشهد الدم في اليوم العصيب”

    قالت أميرة أحمد رزق، والمعروفة إعلامياً بـ”فتاة العياط”، إنها لا تدري من أين لها بالقوة التي جعلتها تطعن الشاب سائق الميكروباص بهذا الشكل، موضحةً أنه كان يوما عصيبا.

    وأضافت رزق خلال لقائها مع الإعلامي وائل الإبراشي، مقدم برنامج “كل يوم” على فضائية  “أون إي”، أن الشباب الذين استدرجوها إلى الجبل كانوا يعتزمون قتلها ودفنها.

    وأكدت فتاة العياط أنها مرت بمرحلة صعبة جداً خلال التحقيقات وإجراءات النيابة ودرجات التقاضى حتى ثبوت براءتها، معربة عن فرحتها الشديدة عندما علمت ببراءتها.

    وعلقت على قرار النائب العام بانقضاء الدعوى المقامة ضدها، بقولها: “ارتحت وفرحت لما خدت براءة، ولكنى لا أستطيع أن أنسى مشهد الدماء في ذلك اليوم”.

    وتابعت: “يا رتنى كنت سيبت التليفون بتاعى اللى ضاع وبابا كان هيجيب واحد غيره.. لكن أنا نيتى كانت حسنة، إلا أن هناك اثنين آخرين متورطان مع الجاني الذي مات حاولا هتك عرضي”.

    أول تعليق من “فتاة العياط” بعد قرار النائب العام بحفظ القضية

    وكانت أميرة أحمد مرزوق، والشهيرة بـ”فتاة العياط”، أعربت عن سعادتها بقرار المستشار حمادة الصاوي، بانقضاء الدعوى عنها.

    وأضافت أميرة خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمد الباز، مقدم برنامج “90 دقيقة” المذاع على فضائية “المحور”، أنها فرحت شديدًا بالقرار، متابعةً: “الحمد لله إن ربنا نصفني”.

    وتابعت فتاة العياط: “تعملت إني مطلعش من البيت غير لما أقول لماما وبابا، وعشت فترة صعبة، واتعلمت درس عمري ما شوفته، وأنا بشكر النائب العام إنه رد حقي”.

    النائب العام: انتفاء الاتهام عن فتاة العياط لوجودها في حالة دفاع شرعي

    وكان النائب العام المستشار حمادة الصاوي، قد قرر اليوم الثلاثاء، أنه لا وجه لإقامة الدعوى الجنائية ضد أميرة أحمد، المعروفة بفتاة العياط لعدم وجود جناية حيث كانت في حالة دفاع شرعي عن عرضها.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة


    CIB
    CIB
    إغلاق