• بحث عن
  • أول تعليق لوالد طفل هتك إمام مسجد عرضه بقنا: “القضاء أنصفني وأشكر من وقف بجانبي”

    قنا - محمد عبد اللطيف

    قال محمود محمد، والد الطفل محمد المجني عليه في قضية هتك عرضه على يد إمام مسجد بمركز الوقف، شمالي محافظة قنا، إن قرار محكمة جنايات نجع حمادي، بحبس المتهم 6 سنوات أنصفنه، رغم أنه غير كاف.

    وأضاف والد الطفل في تصريح خاص لـ”القاهرة 24″، أنه راضي بحكم المحكمة، متابعًا: “الواقعة بدأت عندما عاد نجلي منهارًا إلى البيت من مكتب تحفيظ القرآن بالناحية التي نسكن بها.. واتصل بي وهو يبكي يطلب منى العودة إلى المنزل، فتركت عملي وذهبت إلى البيت مسرعًا وظننت أنه مصاب أو مريض، لكن كانت الفاجعة حينما أخبرنى بما دار بينه وبين الشيخ في الكتاب، والذي كنت بعتبره في منزلة العلماء وكنت بقول عليه قدوة”.

    واستكمل: “بعدها قمت بتحرير محضر بمركز الوقف، وأحيلت القضية إلى المحكمة وأصدرت حكمها النهائي اليوم بعد سلسله من التأجيلات استمرت على مدار 3 سنوات، بالسجن 6 سنوات، والحمد لله القضاء عادل وأنصفني، وشعرت بالراحة لأن المحكمة أظهرت الحق، وأشكر كل من ساعدني”.

    كانت محكمة جنايات نجع حمادي، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار عثمان سيد محمدين، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين جمال إبراهيم محمد الشريف، ومحمود شوقي موافي، وأمناء سر أحمد صالح أبو سحلي، وكرم الطاهر، ويوسف محمد أحمد، قضت حضوريًا بالسجن المشدد 6 سنوات، لإمام مسجد، مقيم مركز الوقف، شمالي محافظة قنا، بتهمة هتك عرض طفل بمكتب تحفيظ قرآن.

    وتعود تفاصيل أحداث الواقعة إلى يوليو 2016، عندما تلقت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة الوقف، بلاغًا من والد الطفل يتهم فيه “حسين.ع” 36 عامًا، إمام مسجد بمركز الوقف، بهتك عرض نجله، داخل مكتب تحفيظ قرآن، وحرر محضر برقم 1165 لسنة 2016.

    وأفادت تحريات المباحث بصحة الواقعة، وأخطرت النيابة التي أمرت، بتحريز ملابس الطفل، وتقديمها لمصلحة الطب الشرعي بالقاهرة، والتي أثبتت أن البنطال عليه آثار لحيوانات منوية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق