• بحث عن
  • محمد أبو تريكة ووائل جمعة سفيران للجنة العليا لمونديال قطر 2022 (تدوينة)

    وقع الاختيار على النجمان المصريان محمد أبو تريكة ووائل جمعة ثنائي الأهلي الأسبق، ليكونا سفيران للجنة العليا لمونديال قطر 2022.

    وأعلن حمد حمدان المهندي عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “اختيار محمد أبو تريكة سفيرًا للجنة العليا لمونديال كأس العالم 2022 في قطر”.

    وظهر في الصورة أبو تريكة بصورة مونديال قطر 2022.

    واختارت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في قطر الثنائي تريكة وجمعة كسفيران للمونديال الأول الذي سيقام في قطر بعد 3 سنوات بجانب أساطير الكرة تشافي وكافو وصامويل إيتو، بالإضافة إلى النجم العراقي يونس محمود والحارس العماني علي الحبسي، والكويتي بدر المطوع.

    ومن جانبه علق وائل جمعة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”: “سعيد بثقه واختيار اللجنة العليا للمشاريع والإرث ‬⁩ كسفير لكاس العالم 2022”.

    وأضاف: “وأتمني ان أكون خير سفير لبلدي مصر‬⁩ وقدوه للرياضيين العرب وبالتوفيق في رؤيه كاس عالم مبهر يشرف كل العرب”.

    وتقرر الإعلان عن شعار مونديال قطر 2022 يوم الثلاثاء في الساعة 20:22 بتوقيت الدوحة، وذلك من خلال حملة رقمیة على مستوى العالم، يتخللها عرض الشعار على واجھات مميزة في قطر بالإضافة لـ 23 دولة مختلفة حول العالم، إلى جانب عرضه على شاشات عملاقة في عدد من العواصم العالمیة.

    وذكرت اللجنة العليا أنه سیكشف عن شعار المونديال بعرضه على واجھات أبنية ومعالم رئیسیة في كل من العاصمة القطرية الدوحة (المسرح الروماني بكتارا، ومبنى الأرشيف الوطني بمشيرب، وبرج الدوحة بالخليج الغربي، وبرج الشعلة بأسباير، ومبنى وزارة الداخلية، وفندق الشيراتون، وقلعة الزبارة)، والكویت (أبراج الكویت)، ومسقط (دار الأوبرا)، وبیروت (صخرة الروشة)، وعمان (فندق الرویال)، والجزائر (دار الأوبرا)، وتونس (مدینة الحمامات)، والرباط (كورنیش الرباط)، والعراق (برج بغداد، ساحة التحریر).

    الفيفا ينهي الجدل ويعلن إقامة مونديال قطر بمشاركة 32 منتخبًا

    أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” بيانًا عبر موقعه الرسمي صباح اليوم أعلن من خلاله حسم عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم لعام 2022 الذي تستضيفه قطر.

    الاتحاد الدولي قد أعلن في فترة سابقة، عن مناقشته لمقترح زيادة عدد المنتخبات المشاركة في البطولة لتصبح 48 بدلًا من 32، مع الاستعانة بتنظيم مشترك مع بعض الدول المجاروة لقطر.

    الأمر الذي قوبل بالرفض من الجانب القطري، ما جعل الفيفا يقيم عدة اجتماعات لدراسة المقترح مع البلد المستضيف، لينتهي الأمر بعد ذلك  لإقامة البطولة على شكلها القديم، نظرًا لصعوبة تنفيذ المقترح خلال الوقت الراهن.

    وعليه، أعلن الفيفا في بيانه إقامة البطولة على الأراضي القطرية بمشاركة 32 منتخبًا حسب ما تم الاتفاق عليه من قبل وعدم تقديم أي مقترح في اجتماع الفيفا المقرر انعقاده 5 يونيو المقبل.

     

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    مقالات ذات صلة

    زر الذهاب إلى الأعلى

    CIB
    CIB
    إغلاق