• بحث عن
  • سيدة تستغيث لعلاج ابنتها: “تعاني من ضمور في الحركة وحالتها متأخرة”

    استغاثت سيدة مقيمة بمنطقة النزهة الجديدة، بالقاهرة، لعلاج ابنتها التي تبلغ من العمر 14 عامًا، وفي حالة متأخرة للغاية، حيث تعاني من ضمور في الحركة، وتجري كل فترة العديد من جلسات العلاج الطبيعي.

    وقالت السيدة، إن ابنتها تحتاج إلى جلسات علاج تخاطب، مؤكدةً أن ثمن الجلسة الواحدة 1700 جنيه، وهي لا تستطيع أن تدفع هذا الثمن، موضحةً أنها قبلت العديد من التبرعات من أهل الخير، ولكنها ليست كافية لعلاج ابنتها، قائلة: “في زجاجة دواء تمنها 400 جنيه”.

    وأضافت والدة الطفلة، أنها مطلقة منذ عدة سنوات، وأن والد البنت لا يصرف عليها مطلقًا، ولا يعرف حالتها الصحية إطلاقًا، الأمر الذي جعلها تمر بظروف مادية صعبة لا تستطيع معها علاج ابنتها الوحيدة.

    “منظومة الشكاوى الحكومية” بمجلس الوزراء تستجيب لـ 2966 شكوى وطلبا واستغاثة تتعلق بقطاع الصحة

    وفي وقت سابق، شدد رئيس الوزراء على أهمية دور منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، في الاستجابة لمطالب واستغاثات المواطنين، خاصةً في قطاع الصحة، مع أهمية كذلك ما يحدث من تنسيق بينها وبين مختلف الوزارات والمحافظات والجهات المعنية، لحل شكاوى المواطنين، وتلبية مطالبهم.

    وضرب الدكتور طارق الرفاعي، مدير منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، أمثلة بنبذة من هذه الاستجابات، قائلًا: تم استقبال استغاثة من مواطن مقيم بمحافظة المنيا، يعاني طفله الذي يبلغ من العمر 5 سنوات من التهاب سحائي، والتهاب بالمخ وفشل كلوي، ويحتاج إلى غسيل بريتوني، فتم التنسيق مع مدير مستشفى أطفال جامعة أسيوط وأفاد بقبول الحالة، كما تم التنسيق مع هيئة الإسعاف بالمنيا لنقل الطفل وتم حجزه وإجراء اللازم من فحوصات وخدمات علاجية.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق